تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

النقاش

القمة الكورية: التنمية مقابل التخلص من القنبلة؟

للمزيد

حدث اليوم

ألكسندر بينالا: أين الحقيقة؟

للمزيد

حوار

الصحافي والكاتب الجزائري عدلان مدي يعود لسنوات الإرهاب من خلال كتاب "1994"

للمزيد

تكنو

شركة إيكيا تطور سيارات ذاتية القيادة في شكل مكاتب عمل وفنادق

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

ما تداعيات إسقاط الطائرة الروسية على العلاقات الروسية الإسرائيلية؟

للمزيد

النقاش

سوريا - إدلب: ابتعاد شبح الحرب لصالح من؟

للمزيد

حدث اليوم

فرنسا - صحة: ماذا بعد الإصلاح؟

للمزيد

ثقافة

الطفولة في عصر فيس بوك كما تراها الكاتبة المصرية سماح أبو بكر عزت

للمزيد

ريبورتاج

في كاليفورنيا.. أمريكيون يحولون سياراتهم إلى مساكن!!

للمزيد

اقتصاد

قطر: قانون جديد يتيح للمستثمر الأجنبي التملك بنسبة 100 بالمئة

© أ ف ب/ أرشيف | صورة من الأرشيف لمبنى بورصة قطر في الدوحة

نص فرانس 24

آخر تحديث : 04/01/2018

اعتمدت الحكومة القطرية الأربعاء، قانونا جديدا يمكن المستثمرين الأجانب من التملك بنسبة 100 بالمئة في غالبية المجالات. ويهدف القانون إلى استقطاب رؤوس الأموال الأجنبية في جميع الأنشطة والقطاعات الاقتصادية والتجارية، في محاولة لسد الفجوة الاقتصادية التي تسبب بها قطع دول الجوار للعلاقات معها وفرض حصار عليها.

أقرت الحكومة القطرية قانونا جديدا يتيح للمستثمر الأجنبي التملك بنسبة 100 بالمئة في غالبية قطاعات الاقتصاد بعدما كانت هذه النسبة لا تزيد عن 49 بالمئة، في خطوة قالت إنها تهدف إلى استقطاب رؤوس أموال أجنبية.

وتأتي الموافقة على القانون في ظل استمرار الأزمة بين قطر وجاراتها، المملكة السعودية ودولة الإمارات والبحرين، بعد سبعة أشهر من قيام هذه الدول، إضافة إلى مصر، بقطع العلاقاتمعها متهمة إياها بدعم "الإرهاب" وهو ما تنفيه الدوحة.

وذكر الشيخ أحمد بن جاسم بن محمد آل ثاني وزير الاقتصاد والتجارة في تصريح نشر على موقع الوزارة الخميس أن القانون الذي أقرته الحكومة الأربعاء "يدفع بعجلة التنمية الاقتصادية (...) ويرفع مستوى قطر في المؤشرات الاقتصادية العالمية كمؤشر سهولة الأعمال".

وأضاف أن قانون تنظيم الاستثمار الأجنبي الجديد "يهدف إلى استقطاب رؤوس الأموال الأجنبية بنسبة 100 بالمئة في جميع الأنشطة والقطاعات الاقتصادية والتجارية، مما يساعد على تدفق رؤوس الأموال الأجنبية".

وبفضل القانون يمكن الاستثمار بحرية في قطاعات الاقتصاد في الإمارة الغنية، باستثناء الوكالات التجارية وشراء العقارات، بينما سيحتاج الاستثمار في المصارف وشركات التأمين إلى قرار من مجلس الوزراء.

ويشمل القانون سلسلة من الحوافز بينها تخصيص أراض للمستثمر لإقامة مشروعه، والإعفاء من ضريبة الدخل وإعفاء واردات المستثمر من الآلات والمعدات من الرسوم الجمركية في بعض الحالات.

وكان القانون القديم الذي أقر عام 2014 ينص على أنه يجوز للمستثمرين غير القطريين تملك نسبة لا تزيد على 49 بالمئة من أسهم شركات المساهمة القطرية المدرجة في بورصة قطر، وذلك بعد موافقة وزارة الاقتصاد والتجارة على النسبة المقترحة في عقد تأسيس الشركة.

ومنذ الحصار، تسعى قطر إلى استقطاب الاستثمارات الخارجية وإقامة علاقات تجارية جديدة في محاولة لسد الفجوة الاقتصادية التي تسبب بها قطع الدول الأربع للعلاقات معها وفرض عقوبات عليها. وكانت الإمارة الغنية بالغاز أعلنت في آب/أغسطس إعفاء 80 جنسية من تأشيرة الدخول.

فرانس24/أ ف ب

نشرت في : 04/01/2018

  • الأزمة الخليجية

    الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يعتزم رفع دعاوى ضد الدول التي صنفته "إرهابيا"

    للمزيد

  • قطر

    مونديال 2022: قطر تنشئ ملعبا قابلا للتفكيك!

    للمزيد

  • فرنسا - قطر

    مقاتلات رافال، طائرات إيرباص، ميترو: عقود تجارية تفوق 10 مليارات يورو للرئيس ماكرون بقطر

    للمزيد

تعليق