تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ترامب يدعو الى تسوية حول الهجرة من دون التراجع عن الجدار مع المكسيك

2 دَقيقةً
إعلان

واشنطن (أ ف ب) - دعا الرئيس الاميركي دونالد ترامب الثلاثاء اعضاء الكونغرس الى التوصل الى اتفاق بشأن الهجرة، وتسوية اوضاع الاف المهاجرين السريين الذين وصلوا اطفالا الى الولايات المتحدة، الا انه بقي متمسكا ببناء جدار مع المكسيك.

وقال ترامب خلال اجتماع عقد في البيت الابيض مع اعضاء في مجلسي النواب والشيوخ من الحزبين الجمهوري والديموقراطي "يجب ان يكون هذا القانون قانون حب".

وفي لفتة نادرة سمح للصحافيين بحضور نحو ساعة من هذا الاجتماع.

وقال ترامب ايضا "اعتقد انه يمكن انهاء الامر بسرعة كبيرة"، معربا عن الاسف لدرجة "العداء والكراهية" بين الجمهوريين والديموقراطيين الامر الذي يلوث حسب قوله الحياة السياسية الاميركية منذ سنوات عدة.

وكان ترامب الغى في ايلول/سبتمبر الماضي برنامجا اتاح ل690 الف شاب من المقيمين بشكل غير شرعي العمل والدراسة بشكل قانوني يختصر باسم "داكا"، واعطى الكونغرس حتى اذار/مارس المقبل للتوصل الى حل لهم.

ودعا ترامب الى "حل دائم" للذين يعرفون باسم "دريمرز" (الحالمون)، مضيفا ان "الامن على الحدود" يجب ان يكون احدى ركائز اي قانون حول الهجرة.

ويطالب الرئيس الاميركي منذ فترة طويلة برصد الاعتمادات اللازمة لبناء الجدار مع المكسيك كما وعد خلال حملته الانتخابية.

واضاف ترامب خلال نقاشه الطويل مع النواب والشيوخ الجمهوريين والديموقراطيين "نحن بحاجة الى جدار".

واشار الى انه لن يكون من الضروري بناء الجدار على طول الحدود بسبب وجود عقبات طبيعية مثل الانهار والجبال تقوم مقام الجدار في مناطق عدة.

كما دعا ترامب مرة اخرى الى انهاء ما يسميه "الهجرة المتسلسلة" في اشارة الى لم الشمل، وانهاء العمل بالسحب السنوي للبطاقات الخضراء (غرين كاردز).

وخلال النقاش دعا ترامب للتوصل الى اتفاق على مرحلتين : اقرار قانون حول شبان داكا والامن على الحدود، ثم اقرار اصلاح اوسع لنظام الهجرة بكامله.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.