تخطي إلى المحتوى الرئيسي

البابا فرنسيس يزور تشيلي حيث تسيء الاعتداءات الجنسية لسمعة الكنيسة

 البابا فرنسيس مبتسما لدى ترحيبه بالصحافيين المرافقين له على متن الطائرة خلال رحلة إلى سانتياغو في 15 ك2/يناير 2017
البابا فرنسيس مبتسما لدى ترحيبه بالصحافيين المرافقين له على متن الطائرة خلال رحلة إلى سانتياغو في 15 ك2/يناير 2017 أ ف ب

يقوم بابا الفاتيكان بزيارة إلى تشيلي تدوم أسبوعا سيقيم خلالها قداسا ويلتقي مجموعة من المسؤولين. ولدى وصوله الاثنين تجمع عدد من المتظاهرين في سانتياغو تنديدا بفضائح الكنيسة المتعلقة بالاعتداءات الجنسية على الأطفال.

إعلان

وصل البابا فرنسيس عصر الاثنين إلى تشيلي في رحلة تستمر أسبوعا ويزور خلالها أيضا البيرو.

وكانت في استقبال البابا، الذي يزور البلاد لأول مرة، الرئيسة التشيلية ميشيل باشليه وقد وقف بجانبها ثلاثة أطفال يحملون باقات من الزهر قدموها للزائر الكبير.

كما استقبلت الجماهير في سانتاياغو الحبر الأعظم الأرجنتيني بحرارة أثناء تجوله في شوارع العاصمة وهم يستعدون لقداس سيقيمه اليوم وسيحضره حوالى خمسة مئة ألف شخص. ولم يكن في استقبال البابا محبوه فقط، إذ تجمع عدد من المتظاهرين للتنديد بفضائح الكنيسة المتعلقة بالاعتداءات الجنسية على الأطفال.

وبحسب أرقام نشرتها منظمة غير حكومية أمريكية فإن أكثر من ألفي رجل دين في تشيلي متورطون في قضايا من هذا النوع .

سيكون أيضا في انتظار البابا فرنسيس السكان الأصليون الذين يطالبون باستعادة أراضيهم.

 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.