تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مبيعات قياسية لمجموعة فولكسفاغن بعد عامين على فضيحة "ديزل غيت"

إعلان

فرانكفورت (أ ف ب) - سجلت عمليات تسليم مجموعة تصنيع السيارات الالمانية فولكسفاغن زيادة بنسبة 4,3 في المئة الى 10,74 ملايين عربة في العام 2017 ما يشكل رقما قياسيا بعد عامين على فضحية ديزل غيت وبينما تبذل جهودا للاحتفاظ بتصنفيها اولى في العالم.

وسرّعت المجموعة التي تضم نحو 12 ماركة سيارات بينها اودي وبورشه وسيات وسكودا وشاحنات مان وسكانيا، وتيرة الانتاج في كانون الاول/ديسمبر وباعت نحو مليون عربة في العالم اي بزيادة سنوية نسبتها 8,5%.

ويمكن ان تحتفظ المجموعة بمرتبتها الاولى في العالم في هذا القطاع بعد ان انتقلت الى تويوتا عام 2016. وتعول المجموعة اليابانية التي لم تنشر ارقامها بعد على بيع 10,35 مليون سيارة في العالم 2017.

ويمكن ان يتقدم التحالف بين نيسان وميتسوبيشي موتورز ورينو على تويوتا. وتعول هذه الشركات مجتمعة على بيع 10,5 ملايين عربة في مجمل العام الماضي.

وبعد عام 2015 السيء، عادت فولكسفاغن الى وتيرتها على صعيد التسليم وعززت تقدمها العام الماضي.

من جهتها، عززت الصين مكانتها في السوق العالمي بتقدم بنسبة 5,1% مع بيع نحو 4,2 ملايين عربة.

في الولايات المتحدة، سجلت المبيعات تحسنا ب5,8% مع بيع 625 نحو الف عربة

وكانت فضحية "ديزل غيت" حول الغش باداء سيارات فولكسفاغن التي تعمل بالديزل انكشفت في الولايات المتحدة في ايلول/سبتمبر 2015.

في تشرين الثاني/نوفمبر الثاني 2017 اعلنت فولكسفاغن انها ستنفق بحلول 2022 اكثر من 34 مليار يورو لانتاج سيارة المستقبل.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.