تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ترامب يدعو الى "عمل حاسم" ضد طالبان بعد تفجير  كابول 

2 دَقيقةً
إعلان

واشنطن (أ ف ب) - دعا الرئيس الاميركي دونالد ترامب السبت الى القيام ب"عمل حاسم" ضد طالبان بعد تبنيها احد اكبر التفجيرات التي ضربت العاصمة الافغانية كابول منذ سنوات، والذي اودى بحياة 95 شخصا.

وقال ترامب في بيان "انا ادين الهجوم الدنيء بتفجير سيارة في كابول اليوم خلّف عشرات القتلى من المدنيين الابرياء وجرح المئات. هذا الهجوم الاجرامي يجدد عزمنا وعزم شركائنا الافغان".

واضاف "الآن على كل البلدان ان تقوم بعمل حاسم ضد طالبان والبنية التحتية الارهابية التي تدعمها".

وتغرق افغانستان في الحرب منذ الاجتياح الاميركي لها في تشرين الاول/أكتوبر 2001 الذي كان الطلقة الافتتاحية لواشنطن في "الحرب على الارهاب".

وقال ترامب "وحشية طالبان لن تنتصر".

واضاف ان "الولايات المتحدة ملتزمة بأفغانستان آمنة خالية من الارهابيين الذين يستهدفون الاميركيين والدول الحليفة لنا وكل من لا يشاركهم ايديولوجيتهم الشريرة".

وقتل نحو مئة شخص السبت واصيب 158 بجروح في تفجير سيارة اسعاف مفخخة في وسط كابول تبنته حركة طالبان واعتبرته الرئاسة الافغانية "جريمة ضد الانسانية".

وندد وزير الخارجية الاميركي ريكس تيلرسون بالتفجير بشدة واعتبره "فعل ازدراء غير انساني بحق الافغان وجميع من يعملون لاعادة السلام الى البلاد"، مضيفا ان بلاده "لن تتساهل ابدا مع من يدعمون المجموعات الارهابية او يوفرون ملاذا لها".

ولم يسم تيلرسون دولا محددة، لكن واشنطن لا تزال تتهم باكستان بالتساهل في شكل كبير مع المتمردين على غرار طالبان الافغانية وحلفائها في شبكة حقاني.

وسبق ان ندد الرئيس دونالد ترامب بداية كانون الثاني/يناير ب"اكاذيب" اسلام اباد و"ازدواجيتها" في موضوع مكافحة الارهاب، متوعدا بتعليق مساعدات لهذا البلد تصل الى ملياري دولار.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.