تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أولمبياد 2018: وصول رياضيي كوريا الشمالية الى الجارة الجنوبية

إعلان

سيول (أ ف ب) - وصل رياضيون كوريون شماليون الى الجارة الجنوبية الخميس تمهيدا للمشاركة في دورة الالعاب الاولمبية الشتوية المقررة في بيونغ تشانغ، في خطوة أولى في "أولمبياد السلام" الذي تسعى إليه سيول بعد أشهر من التوتر مع بيونغ يانغ.

وقبل ثمانية أيام من انطلاق الألعاب المقررة بين التاسع من شباط/فبراير و25 منه، حط عشرة متزلجين من كوريا الشمالية الرحال في مطار قرب مدينة غانغ نونغ (شمال شرق)، بحسب ما أعلنت وزارة التوحيد الكورية الجنوبية، بعد رحلة مباشرة نادرة بين الكوريتين.

وتحقيقا لهذه الغاية، كان يتعين على سيول الحصول على ترخيص خاص كي يتم إعفاء الطائرة من العقوبات الامريكية.

وسيلتحق الرياضيون الكوريون الشماليون العشرة بمقر إقامتهم في غانغ غونغ حي تقام منافسات التزلج.

وخارج المطار، رفع المؤيدون لهذا التقارب بين الجارتين صورا لعلم التوحيد، وهو عبارة عن صورة لشبه الجزيرة على خلفية بيضاء مع عبارة "نحن واحد".

وساهمت الألعاب الأولمبية في تقارب بين الشمال والجنوب، لم يكن واردا قبل أشهر على خلفية توتر في شبه الجزيرة، لاسيما بعد تكرار بيونغ يانغ إطلاق صواريخ باليستية عابرة للقارات. كما أجرت كوريا الشمالية أكثر من تجربة نووية، وسط تصريحات متوترة بين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أبرز حلفاء الجنوب.

وقاطعت بيونغ يانغ لعدة أشهر الدعوات المتكررة من سيول للمشاركة في الاولمبياد الشتوي الذي أطلقت عليه اسم "ألعاب السلام"، حتى انها تخطت المواعيد النهائية لتسجيل اللاعبين، قبل ان يتم التوصل الى اتفاق على مشاركة 22 رياضيا كوريا شماليا، بينهم 12 لاعبة ضمن فريق موحد للكوريتين في لعبة الهوكي على الجليد.

ويشارك الرياضيون الكوريون الشماليون في التزلج الالبي، التزلج الشمالي، التزحلق الفني على الجليد، التزحلق السريع والهوكي على الجليد للسيدات.

وتم الخميس رفع العلم الكوري الشمالي في كوريا الجنوبية بحسب ما اعلنت الجهات المنظمة، بعدما دخل قرار الاعفاء من الحظر حيز التنفيذ.

ولا تزال الكوريتان رسميا في حالة حرب بعد توقف النزاع الكوري (1950-1953) بموجب هدنة لا بمعاهدة سلام. ويمنع القانون كل مظاهر مديح الشمال، ويعاقب عليها بالحبس لفترات تصل الى سبع سنوات، وبالتالي فان رفع العلم الكوري الشمالي يشكل انتهاكا للقانون.

لكن والتزاما ببروتوكول اللجنة الاولمبية الدولية برفع اعلام الدول المشاركة كافة، استثنت النيابة العامة الكورية الجنوبية مناطق استضافة الالعاب من مفاعيل القانون، ولا سيما اماكن توزيع الجوائز واماكن اقامة الرياضيين.

ودخل الاعفاء الخميس حيز التنفيذ مع الافتتاح الرسمي للقرية الأولمبية، بحسب ما افاد المنظمون وكالة فرانس برس، وحيث تم بالفعل رفع العلم الكوري الشمالي، غداة رفع أعلام الدول الأخرى.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.