تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الولايات المتحدة "تخشى" من إمكانية استخدام النظام السوري لغاز السارين

ضحية لغاز السارين في سوريا
ضحية لغاز السارين في سوريا أ ف ب/ أرشيف

قال وزير الخارجية الأمريكي جيم ماتيس الجمعة إن بلاده "تخشى" من إمكانية استخدام النظام السوري لغاز السارين خلال عمليات تستهدف الفصائل المعارضة. وأضاف أن بلاده تبحث عن أدلة.

إعلان

عبر وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس الجمعة خلال ندوة صحفية في البنتاغون عن "خشية" الولايات المتحدة من أن يكون غاز السارين قد استخدم في الآونة الأخيرة في سوريا رغم عدم وجود أدلة على ذلك في الوقت الراهن.

وقال ماتيس إنه "تم استخدام مادةالكلور مرات عدة "في هجمات في سوريا.

وأضاف ماتيس، الذي كان يجيب عن سؤال حول الاتهامات التي عبر عنها مسؤولون في وزارة الخارجية الأمريكية الخميس بأن "أشد ما يثير قلقنا هو احتمال أن يكون غاز السارين استخدم" في الآونة الأخيرة موضحا أن الولايات المتحدة ليس لديها في الوقت الراهن أدلة تثبت فرضية استخدام غاز السارين.

غياب الأدلة

وتابع وزير الدفاع الأمريكي أن منظمات غير حكومية ومجموعات من المعارضة السورية "تقول إن غاز السارين استخدم.بالتالي نحن نبحث عن أدلة" قبل أن يضيف "لكن ليس لدي دليل".

وحذر وزير الدفاع الأمريكي من أن النظام السوري "سيكون مخطئا إذا انتهك مرة جديدة الاتفاقية حول الأسلحة الكيميائية".

وكان مسؤول أمريكي كبير قد أعلن الخميس أن نظام الرئيس السوري بشار الأسد وتنظيم "الدولة الإسلامية" "يواصلان استخدام الأسلحة الكيميائية"، فيما قال مسؤول آخر أن الرئيس الأمريكي "لا يستبعد أي" خيار وإن "استخدام القوة العسكرية يتم بحثه على الدوام".

وتأتي هذه التصريحات في أعقاب تقارير عن هجمات جديدة بالسارين والكلور، بينها معلومات لم يتم التأكد منها حتى الآن عن هجوم كيميائي على مدينة دوما الخاضعة لسيطرة المعارضة والمحاصرة في شرق دمشق.

فرانس24/أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.