تخطي إلى المحتوى الرئيسي

سلطات موسكو منهمكة بإزالة الثلوج التي بلغت مستويات قياسية

إعلان

موسكو (أ ف ب) - انهمكت سلطات موسكو الاثنين في فتح الطرقات نتيجة عاصفة ثلجية ضربت العاصمة الروسية خلال اليومين الماضيين واعتبرت الاقوى منذ بدء عمل مراكز الأرصاد الجوية.

وأعلنت البلدية عن هطول 45 سنتم من الثلج بين السبت وصباح الاثنين، بارتفاع 20% عن معدل كامل الشهر.

كما يتوقع هطول 20 سنتم اضافية الاثنين وانخفاض الحرارة إلى 17 درجة تحت الصفر مع ساعات المساء، بحسب ما اعلن مسؤولون.

وصرح رئيس البلدية سيرغي سوبيانين للصحافيين "هطلت على موسكو ثلوج القرن، على ما اطلق عليها" وادت الى تكدس "كميات هائلة من الثلج وسقوط الاف الأشجار"، على ما نقلت وكالة ريا نوفوستي.

واضاف "لكن لم تقع اي كارثة".

واعلنت وزارة الدفاع عن نشر جنود للمساعدة في إزالة الثلج من شوارع العاصمة بطلب من مسؤولي المدينة.

وقالت ناديجدا توتشينوفا المسؤولة في مركز قياس الأمطار ان "متوسط الكمية الشهرية لتساقط الثلج تحقق في الايام الخمسة الأولى من شباط/فبراير. وهذا بالطبع خارج عن المألوف".

وتم تسجيل ثلوج بارتفاع 55 سنتم في محطة ارصاد في المدينة بحسب توشينوفا التي نفت معلومات صادرة عن البلدية أكدت ان نسب الثلوج هذه سجلت رقما قياسيا مطلقا.

واعلنت السلطات في وقت مبكر صباح الاثنين ان بامكان الاطفال ملازمة المنازل رغم فتح المدارس ابوابها.

وأكدت البلدية على موقعها "بسبب سوء الاحوال الجوية، اعلنا ان حضور الحصص في مدارس موسكو اختياري". ولا تغلق المدارس في روسيا ابوابها إلا عند انخفاض درجات الحرارة الى مستويات كبيرة جدا. ففي مدينة كراسنويارسك على سبيل المثال لا يجوز لتلاميذ المدارس من غير الاطفال الصغار الغياب عن الحصص الا في حال تدنت الحرارة الى 35 درجة مئوية تحت الصفر.

وناشدت اجهزة الطوارئ السائقين استخدام النقل العام الا في حال "الحاجة القصوى" بسبب مخاطر تكدس الثلوج والجليد على الطرقات.

- 2000 شجرة -

واعلن سوبيانين الاحد أن ثقل الثلج وحده أدى إلى سقوط حوالى ألفي شجرة، وأكدت سلطات المدينة سقوط أكثر من 100 منها على سيارات.

وقال سوبيانين على موقعه الخاص "قتل شخص في سقوط شجرة على خط إمداد كهربائي" مضيفا ان القتيل رجل في الـ27 من العمر.

وسقطت شجرة ليل الاحد على عربة مترو على سكة مكشوفة، لم تكن لحسن الحظ تنقل ركابا، على ما أعلنت شبكة النقل في العاصمة.

ونشرت المدينة الاف الموظفين لفتح الطرقات بالمجارف اليدوية وآليات إزالة الثلوج، فرفعوا 1,2 مليون متر مربع من الثلج في الساعات الـ24 الخيرة على ما اعلن نائب رئيس البلدية بيوتر بيريوكوف. وتنقل الثلوج الى مركز خاص لإذابتها واستخدام مائها.

وتأخرت 25 رحلة بعد ظهر الاثنين في مطار شيريميتييفو شمال موسكو، كما اعلنت شركة ايروفلوت للطيران عن إلغاء 25 رحلة من وإلى المطار بسبب الطقس.

ولم يؤثر هطول الثلج الكثيف على المدينة المعتادة على الطقس الشتوي بسبب وجود التدفئة المركزية، فيما بقيت حركة النقل العام عاملة إلى حد كبير.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.