تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بغداد توقع عقدا استثماريا لانشاء مصفاة في كركوك بطاقة 70 الف برميل يوميا

إعلان

بغداد (أ ف ب) - وقعت وزارة النفط العراقية الخميس عقداً استثمارياً مع شركة محلية لانشاء مصفاة في مدينة كركوك الغنية بالنفط بطاقة بطاقة 70 ألف برميل يوميا حسبما افاد بيان رسمي.

واكد وزير النفط جبار اللعيبي ان "انشاء مصفى كركوك يمثل الخطوة الاولى للاستثمار في قطاع التصفية للوصول الى طاقة انتاجية من المشتقات النفطية تغطي الحاجة المحلية في المحافظة والمحافظات المجاورة".

ووقعت الوزارة العقد مع شركة رانية الدولية التي يراسها جلال حاج احمد وهو عراقي كردي.

واضاف الوزير ان "هذا المشروع ياتي ضمن خطط وبرامج الوزارة لتغطية الحاجة المحلية من المشتقات النفطية في البلاد والعمل على تصدير الفائض من خلال مشاريع المصافي الاستثمارية".

ولايزال العراق يستورد المنتجات النفطية وخصوصا مادتي البنزين والديزل، وازداد الطلب المحلي خصوصا بعد خروج مصفى بيجي اكبر مصافي البلاد من الخدمة اثر تدميره بشكل كامل خلال المعارك ضد تنظيم الدولة الاسلامية الذي سيطر على ثلث اراضي البلاد منتصف عام 2014.

واشار اللعيبي الى ان "توقيع العقد ياتي بالتزامن مع جهود الوزارة للارتقاء بالصناعة النفطية في محافظة كركوك وتنفيذ عدد من المشاريع التطويرية وإعادة التاهيل للحقول والمنشآت النفطية والبنى التحتية ومد شبكات الانابيب النفطية".

وقال مسؤول عراقي ان المصفى الجديد سيعمل على انتاج مادة البنزين فقط.

بدوره، قال مدير شركة رانية جلال حاج احمد ان "الشركة ستعمل على انشاء المصفى وفق المواصفات العالمية وستلتزم بمواعيد اللتشغيل".

استعادت القوات العراقية جميع الحقول النفطية في محافظة كركوك الغنية بالنفط والمناطق المتنازع عليها في المحافظات الشمالية التي سيطر عليها الأكراد في العام 2014، بسبب الفوضى التي خلفها هجوم تنظيم الدولة الإسلامية.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.