تخطي إلى المحتوى الرئيسي
في فلك الممنوع

الأمهات العازبات.. عندما يتحول الحب إلى لعنة

فرانس24

هي التي يصفونها بالفاسدة، هي التي حملت خارج الأطر التي رسموها للشرعية، هي التي ينبذونها، هي التي يطلقون على طفلها سيلا من الشتائم تبدأ بابن الحرام ولا تنتهي. هي الأم العازبة، وفي المعادلة أم وطفل ويغيب جزء أساسي... الرجل. هو الذي اكتفى بنشوة نشر خلالها حيواناته المنوية ثم اختفى دون من يحاسبه. وفي حين تمكنت المرأة الغربية من الحصول على حقها في الحصول على أمومة خارج إطار الزواج، بقيت الأم العازبة العربية أمام قوانين تصفها بالمجرمة أحيانا وبالزانية أحيانا أخرى. الجزء الأول.

إعلان

لمتابعة الجزء الثاني اضغط هنا

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن