تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أولمبياد 2018: الرياح تتسبب بفوضى واصابات في منافسات ألواح التزلج

إعلان

بيونغ تشانغ (كوريا الجنوبية) (أ ف ب) - كانت الرياح الشديدة العامل الأكبر خلال المنافسات النهائية لألواح التزلج (فئة "سلوب ستايل" للسيدات) الاثنين في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية 2018 في بيونغ تشانغ الكورية الجنوبية، وتسببت بحوادث واصابات وشكاوى من ظروف "خطرة".

وتمكنت الأميركية جايمي أندرسون من إحراز ذهبيتها الأولمبية الثانية في هذه الفئة، متقدمة على الكندية لوري بلوين والفنلندية إيني روكايارفي.

وسقطت غالبية المشاركات في المنافسات النهائية الاثنين، بمن فيهم أندرسون، بسبب الرياح القوية التي كانت قد أرجأت انطلاق المنافسات لنحو ساعة، وأدت الأحد الى إلغاء إحدى جولات النهائي الثلاث.

وكانت هذه المنافسات ضمن سلسلة مسابقات أثرت عليها الأحوال الجوية السيئة في بيونغ تشانغ التي تستضيف الأولمبياد حتى 25 شباط/فبراير، ومنها سباق التعرج الطويل للسيدات الذي كان مقررا الاثنين، وسباق الانحدار للرجال الذي أرجىء من أمس الأحد الى الخميس.

وقالت المتزجلة الاسترالية آنا غاسر "العديد من الأشخاص أصيبوا بسبب الرياح"، في اشارة خصوصا الى مواطنتها تيس كودي (17 عاما) التي اضطرت الى الانسحاب الأحد بعد تعرضها لإصابة في ركبتها اليسرى، والبريطانية كايتي أورمرود التي أصيبت بكسر في كعب القدم.

وأضافت غاسر "حتى في الأمس، التمارين التي قمنا بها في الصباح كانت خطرة"، معتبرة ان التنافس في ظل هذه الأجواء المناخية هو أقرب الى "اليانصيب (...) لا اعتقد بانها كانت منافسة عادلة، وأصبت بخيبة أمل جراء مضي المنظمين في إقامة المنافسة" على رغم هذه الأجواء.

ورأت البريطانية آيمي فولر التي حلت في المركز السابع عشر بعد سقوطها الاثنين، ان ظروف المنافسات كانت من الأصعب، مؤكدة انها لم تحظ بـ "أي فرصة" لانهاء محاولتها بشكل جيد لاسيما بسبب هبوب الرياح بقوة.

وأضافت المتزلجة البالغة من العمر 26 عاما "الظروف اليوم كانت تحديا بالتأكيد. لم تكن ما رغبت به، ما توقعته".

وباتت أندرسون (27 عاما) أول إمرأة تحقق ميداليتين ذهبيتين في مسابقات ألواح التزلج، على رغم انها تعثرت في محاولتها الأخيرة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.