تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الكشف عن رسمي بورتريه لباراك أوباما وزوجته بمتحف واشنطن الشهير

فرانس 24

نفذ فنانون أمريكيون من أصل أفريقي رسمي بورتريه للرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما وزوجته ميشال، بطلب من متحف "ناشونال بورتريت غاليري" العريق في واشنطن حيث سيتم وضع صورة أوباما إلى جانب صور الرؤساء السابقين.

إعلان

كشف باراك أوباما وزوجته ميشال الاثنين، عن رسمي بورتريه لهما نفذهما فنانون "سود البشرة" بطلب من متحف "ناشونال بورتريت غاليري" الشهير في واشنطن المتخصص بعرض لوحات لكبار الشخصيات في التاريخ الأمريكي.

واستخدم الرسام كيهيندي ويلي في إنجاز رسم بورتريه باراك أوباما التقنية التي شهرته وهي تقوم على إظهار الشخص موضوع اللوحة على خلفية مؤلفة من أشكال متكررة.

ويظهر الرئيس الأمريكي السابق في اللوحة بنظرة ثاقبة وهو يجلس على كرسي خشبي أمام أوراق شجر وارفة، بما يذكر بمسقط رأسه هاواي.

وهنأ أوباما الفنانة إيمي شيرالد المقيمة في بالتيمور قرب واشنطن التي أنجزت رسم البورتريه الخاص بزوجته. فقد بدا أوباما راضيا عن العمل، وقال إن هذه الرسامة نجحت "بطريقة مذهلة في تصوير الأناقة والجمال والذكاء والسحر والجاذبية للمرأة التي أحبها"، بحسب الرئيس الأمريكي السابق.

كما في لوحات بورتريه كثيرة أنجزتها الفنانة سابقا، بدت السيدة الأمريكية الأولى السابقة مفعمة بالقوة والثقة مع عينين شاخصتين نحو المتفرج.

وباستثناء بعض الألوان الزاهية على الفستان، يطغى على هذا الرسم اللون الرمادي الذي تتميز به أعمال الفنانة.

وكما جرت العادة، سيعلق رسم البورتريه الخاص بباراك أوباما إلى جانب الرسومات العائدة للرؤساء الأمريكيين السابقين في "ناشونال بورتريت غاليري".

أما رسمي البورتريه الرسميين لباراك وميشال أوباما المتوقع وضعهما في البيت الأبيض، فلم يصدر أي طلب بإنجازهما بعد.

فرانس24/أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن