تخطي إلى المحتوى الرئيسي

جرحى في إطلاق نار قرب مقر وكالة الأمن القومي الأمريكية في ماريلاند

مقر وكالة الأمن القومي الأمريكي في ماريلاند قرب واشنطن.
مقر وكالة الأمن القومي الأمريكي في ماريلاند قرب واشنطن. أ ف ب

أصيب ثلاثة أشخاص بجروح الأربعاء إثر إطلاق نار وقع قرب مقر وكالة الأمن القومي الأمريكية في محيط العاصمة واشنطن، بحسب ما أعلنت وسائل إعلام محلية، وتم توقيف مشتبه به. وأعلن البيت الأبيض أنه قد تم إبلاغ الرئيس دونالد ترامب بالحادث.

إعلان

تحقق الشرطة الأمريكية في إطلاق نار وقع في وقت مبكر صباح الأربعاء قرب مقر وكالة الأمن القومي في محيط العاصمة واشنطن بحسب وسائل إعلام محلية.

وأعلن البيت الأبيض أنه تم إبلاغ الرئيس دونالد ترامب بإطلاق النار.

وأعلن مسؤول في مكتب التحقيقات الفدرالي "اف بي اي"أن إطلاق النار الذي وقع أمام مقر وكالة الأمن القومي بعد محاولة سيارة اقتحام مدخل الوكالة، لا يبدو أنه "مرتبط بالإرهاب".

وقال غوردون جونسون المكلف بالتحقيق في الحادثة إنه تم اعتقال ثلاثة أشخاص كانوا داخل السيارة وقد نقل أحدهم إلى المستشفى للعلاج.

وقال ناطق باسم مجمع "فورت ميد" العسكري" يمكننا أن نؤكد إصابة شخص واحد بجروح لكن لا نعرف في أي ظروف".

ويقع هذا المجمع العسكري على بعد نصف ساعة بالسيارة عن واشنطن ويعد من المواقع الخاضعة لأشد الإجراءات الأمنية في البلاد.

الحساب الرسمي لوكالة الأمن القومي الأمريكية على تويتر

وبثت محطة "أن بي سي نيوز" صورا لسيارة سوداء اصطدمت بالحواجز التي تحمي هذا المجمع الذي يحظى بحراسة أمنية مشددة. وشوهد شخص وثقت يداه يجلس على حافة الرصيف. وقال ناطق باسم وكالة الأمن القومي إن الوضع تحت السيطرة.

وبحسب محطة "أي بي سي 7نيوز "المحلية فإن ثلاثة أشخاص أصيبوا بالرصاص وتم توقيف مشبوه.

وقال البيت الأبيض في بيان إن "الرئيس أبلغ بإطلاق النار في فورت ميد. أفكارنا وصلواتنا مع كل الأشخاص الذين تأثروا".

الحساب الرسمي لدائرة الشرطة في منطقة آن آرونديل في ماريلاند

وأعلنت دائرة الشرطة في منطقة آن آرونديل في ماريلاند حيث يقع مقر الوكالة، على تويتر أنها ليست مكلفة بالتحقيق.

ووكالة الأمن القومي هي مؤسسة وظيفتها الأساسية التنصت خلافا لكل وكالات الاستخبارات الأخرى. وهي مكلفة خصوصا جمع وتحليل كل أشكال الاتصالات الإلكترونية وقرصنة أجهزة كمبيوتر خصوم الولايات المتحدة والمشتبه بهم في أنحاء العالم، وكذلك حماية أنظمة الاتصالات والمعلومات الأمريكية من الهجمات الإلكترونية.

فرانس24/ أ ف ب

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.