تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فيديو غرافيك: هل ينقذ زيدان ريال مدريد؟

زين الدين زيدان بريشة عادل قسطل
زين الدين زيدان بريشة عادل قسطل صورة ملتقطة من شاشة فرانس 24

مدرب ريال مدريد زين الدين زيدان أمام امتحان صعب هذا الموسم، لم يترك له الخصوم إلا فرصة أخيرة في دوري أبطال أوروبا. ويواجه الريال نادي باريس سان جارمان الفرنسي. قصة زيدان يرويها عادل قسطل بالصوت والصورة والحبر.

إعلان

ريال مدريد لم يقصه برشلونة، ولم يرسب في مواجهة أتلتيكو مدريد أو غيره من الفرق القوية، إنما أقصاه ليغانيس. وقال مدربه زين الدين زيدان إنه يتحمل مسؤولية الإقصاء.

ورغم نتائجه الممتازة، يدير زيدان اليوم ناديا بعيدا عن صاحب الريادة في ترتيب البطولة الإسبانية، برشلونة، موسم صعب يأتي بعد إنجازات ليست هينة. ولقد فاز هذا النادي مرتين بدوري أبطال أوروبا، ونال بطولة إسبانيا مرة. كما سيطر على كرة القدم الأوروبية.

ويدرب زيدان ريال مدريد منذ 2016، وفي هذا النادي أنهى مشواره كلاعب في 2006. كما يذكرنا كذلك بنطحته ضد الإيطالي ماتيرازي في نهائي كأس العالم في ألمانيا.

وقبل مدريد الذي التحق به في 2001، كان في يوفنتوس الإيطالي وفي رصيده كرة ذهبية وبطولتان إيطاليتان.

وتبقى كأس العالم في 1998 أبرز إنجازاته، فقد هزمت فرنسا البرازيل في المباراة النهائية بثلاثية نظيفة، سجل منها زين الدين زيدان هدفين.

وأمام باريس سان جرمان الفرنسي، يعي أن صفحة جديدة ستكتب في مسيرته كمدرب وفي مسيرة لاعبيه. إنه امتحان صعب.

لكن، عالم كرة القدم لن ينسى أن زيدان هو فنان قبل كل شيء.

عادل قسطل

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن