تخطي إلى المحتوى الرئيسي

رسالة دعم قطرية من بغداد لرفع الحظر عن استضافة العراق للمباريات

إعلان

بغداد (أ ف ب) - تلقى العراق الخميس رسالة دعم قطرية في مسعاه لرفع الحظر على استضافة مباريات كرة القدم الدولية، خلال زيارة قام بها وفد رياضي قطري كبير الى بغداد، بعد شهر من زيارة وفد عراقي للدوحة.

وضم الوفد رئيس الاتحاد القطري الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني، ومستشار وزير الثقافة والرياضة عبد الرحمن الدوسري ومسؤولين آخرين، وكان في استقباله وزير الرياضة العراقي عبد الحسين عبطان ورئيس الاتحاد المحلي عبد الخالق مسعود. وقام الوفد بزيارة الى ملعب الشعب الدولي في بغداد.

وبحسب ما نشرت وزارة الشباب والرياضة العراقية عبر صفحتها الرسمية على موقع فيسبوك، أعرب آل ثاني عن سعادته "لوجودي (...) في العراق وفي بغداد خاصة. هذه أول زيارة لي الى بغداد".

أضاف "وجودنا اليوم كشف لنا أمورا كثيرة غير التي نسمعها في الاعلام (...) نتمنى ان مثل هذه الزيارات تنتج عنها أمور إيجابية أكثر بوجود منتخبات تلعب في بغداد، وخاصة في هذا الملعب التاريخي، ونتمنى ان شاء الله ان يكون منتخب قطر من أول المنتخبات التي تلعب في بغداد".

وقال الدوسري في تصريحات على هامش الزيارة "اليوم وفد رياضي كبير من قطر متواجد لتقديم كافة الدعم لأشقائنا في العراق".

وفرض الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) منذ أعوام حظرا على إقامة المباريات الرسمية والودية في العراق، باستثناء المباريات المحلية. والعام الماضي، قام الاتحاد بتخفيف الحظر على إقامة هذه المباريات، وسمح بإقامة المباريات الودية على ثلاثة ملاعب في كربلاء والبصرة بجنوب البلاد، وأربيل مركز إقليم كردستان الشمالي.

ويأمل العراق في ان يتم رفع الحظر بالكامل ولاسيما على إقامة المباريات في العاصمة، خصوصا في وقت تشهد فيه الأوضاع الأمنية تحسنا بعد إعلان السلطات العراقية في كانون الأول/ديسمبر الماضي، "النصر" على تنظيم الدولة الاسلامية المتطرف.

وقال عبطان خلال الزيارة "حضورهم (أعضاء الوفد القطري) الى بغداد بالذات يعتبر خطوة إيجابية كبيرة"، كاشفا ان الجانب القطري طلب من الفيفا "(السماح بـ) إجراء مباراة ودية مع منتخبنا في بغداد، لكن الفيفا لم يوافق".

أضاف "حضورهم في بغداد سيعطي انطباعا ورسالة مهمة جدا. ما نتمناه من أشقائنا العرب بالذات (...) ان يقفوا الى جانب الشعب العراقي والشباب العراقي والرياضيين العراقيين"، وان فقط "بهذا النوع من الزيارات".

وكان عبطان قد زار الدوحة في كانون الثاني/يناير على رأس وفد رياضي، ووقع مع وزير الثقافة والشباب القطري صلاح بن غانم العلي مذكرة تفاهم.

وكان الجانب العراقي أعلن في كانون الأول/ديسمبر الماضي توقيع مذكرة مماثلة مع السعودية، تشمل إقامة مباراة ودية بين منتخبي البلدين في البصرة، في 28 شباط/فبراير الحالي، ستكون الأولى للمنتخب السعودي في العراق منذ سبعينات القرن الماضي.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.