تخطي إلى المحتوى الرئيسي

خمسة قتلى في كمين لمتمردين في الكونغو الديموقراطية

إعلان

غوما (الكونغو الديموقراطية) (أ ف ب) - أعلن مسؤولون مقتل خمسة أشخاص السبت في كمين يشتبه بأن متمردين اوغنديين إسلاميين نفذوه في منطقة بيني بشرق جمهورية الكونغو الديموقراطية.

وقال المسؤول المحلي ليون باهونغاكو إن جماعة "تحالف القوات الديموقرطية" تقف خلف الهجوم الذي أسفر عن مقتل ثلاث نساء ورجلين وإصابة ثمانية أشخاص على الطريق بين بلدتي ارينغيتي واويشا في إقليم شمال كيفو.

وبدأت القوات الحكومية الشهر الماضي عملية في بيني ضد تحالف القوات الديموقراطية التي تعد واحدة بين عدة مجموعات مسلحة تسيطر على اراض في شرق جمهورية الكونغو الديموقراطية حيث تحارب من أجل السيطرة على موارد المنطقة الغنية بالمعادن.

وقال باهونغاكو إن مجموعة "تحالف القوات الديموقراطية هي التي هاجمت مركبتهم وقتلتهم وأصابتهم."

وأفاد ضابط وكالة فرانس برس أن الجيش تدخل سريعا لانقاذ سائر الركاب.

وقال مدير المستشفى في بلدة ارينغيتي ميشال كالومبو إنهم تلقوا "خمسة جثث مزقها الرصاص".

وأضاف "نعتني بأربعة مصابين ويجري نقل أربعة آخرين إلى مستشفى أويشا".

وأسس متشددون إسلاميون تحالف القوات الديموقراطية في الكونغو منذ العام 1995 لمناهضة حكم الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني.

وتتهمهم السلطات الكونغولية وبعثة الامم المتحدة في الكونغو الديموقراطية بقتل اكثر من 700 مدني ومسلح منذ تشرين الاول/اكتوبر 2014 في منطقة بيني.

وفي وقت سابق هذا الشهر، فرضت الأمم المتحدة عقوبات على الجنرال الكونغولي موهيندو اكيلي على خلفية مجزرة ارتكبها تحالف القوات الديموقراطية وقضى فيها 400 مدني في بيني.

والمجموعة متهمة كذلك بقتل 14 جنديا في قوة الامم المتحدة لحفظ السلام الشهر الماضي.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.