تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اولمبياد 2018: تناول رياضي روسي مادة ميلدونيوم المحظورة (مصدر)

إعلان

بيونغ تشانغ (كوريا الجنوبية) (أ ف ب) - تناول احد الرياضيين الروسي المشارك تحت العلم الاولمبي مادة ميلدونيوم المحظورة ضمن منافسات دورة الالعاب الاولمبية الشتوية في بيونغ تشانغ الكورية الجنوبية، حسب ما اكد مصدر مقرب من الملف لفرانس برس.

وقال المصدر ان نتيجة العينة "أ" اظهرت وجود مادة "ميدلونيوم" تتعلق بأحد الرياضيين الروس، مشيرا الى ان فحص العينة "ب" سيعلن الاثنين.

وادرجت الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (وادا) مادة ميلدونيوم ضمن المواد المحظورة قبل اكثر من عامين، وهي التي تسببت بايقاف لاعبة كرة المضرب الروسية ماريا شارابوفا لمدة 15 شهرا.

وكان المتحدث باسم الرياضيين الروس المشاركين في الالعاب اكد ان اللجنة الاولمبية الدولية ابلغتهم باحتمال خرق احد هؤلاء الرياضيين قواعد المنشطات بتناوله مادة محظورة.

ونقلت ريا نوفوستي عن المتحدث باسم الفريق الروسي كونستانتين فيبورنوف قوله "تلقينا اليوم اخطارا رسميا من اللجنة الاولمبية الدولية حول احتمال انتهاك قواعد مكافحة المنشطات".

واضاف "لن نكشف اسم الرياضي او المسابقة التي يشارك فيها طالما ان نتيجة العينة "ب" لم تعرف بعد، وهو ما سيعرف في الـ24 ساعة المقبلة".

ويشارك 168 رياضيا روسيا في العاب بيونغ تشانغ بصفة رياضيين مستقلين تحت العلم الاولمبي لاستمرار ايقاف اللجنة الاولمبية الروسية من قبل نظيرتها الدولية بسبب فضيحة المنشطات بشكل ممنهج.

وشهدت العاب بيونغ تشانغ حتى الان حالة ايجابية واحدة تتعلق بالياباني كي سايتو الاختصاصي في سباقات التزحلق السريع على الجليد، حيث فشل في فحص منشطات أقيم قبل المنافسات، بحسب ما أعلنت محكمة التحكيم الرياضي، مشيرة الى اكتشاف مادة "أسيتالوزاميد" التي تستخدم عادة لاخفاء وجود مواد ممنوعة في فحوص المنشطات.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.