تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الدوري الإسباني: ريال مدريد ينفرد بالمركز الثالث بعد فوز ثأري على ليغانيس

وكاس فاسكيز (يسار) يسجل لريال مدريد في مرمى ليغانيس في الدوري الإسباني لكرة القدم في 21 شباط/فبراير 2018 في ليغانيس
وكاس فاسكيز (يسار) يسجل لريال مدريد في مرمى ليغانيس في الدوري الإسباني لكرة القدم في 21 شباط/فبراير 2018 في ليغانيس أ ف ب

ثأر نادي ريال مدريد من نادي ليغانيس المتواضع الذي أخرجه من سباق الكأس، وفاز عليه في عقر داره 3-1 لينفرد بذلك بالمرتبة الثالثة في الدوري الإسباني مع فارق 14 عن غريمه برشلونة المتصدر و7 نقاط عن غريمه إتلتيكو مدريد الذي يحتل المركز الثاني.

إعلان

انفرد ريال مدريد حامل اللقب بالمركز الثالث وثأر من ليغانيس المتواضع الذي أخرجه من مسابقة الكأس، بفوزه عليه في عقر داره 3-1 الأربعاء في مباراة مؤجلة في الدوري الإسباني لكرة القدم منذ كانون الأول/ديسمبر، تاريخ مشاركة النادي الملكي في كأس العالم للأندية.

سجل للفائز لوكاس فاسكيز (11) والبرازيلي كاسيميرو (29) وسيرخيو راموس (90 من ركلة جزاء)، ولليغانيس أوناي بوستينسا (6).

ورفع ريال رصيده إلى 48 نقطة من 24 مباراة، بفارق 14 عن غريمه برشلونة المتصدر و7 عن جاره أتلتيكو مدريد الثاني، وتقدم على فالنسيا الرابع بفارق نقطتين.

وتابع فريق المدرب الفرنسي زين الدين زيدان أداءه الجيد راهنا بعد تخطيه باريس سان جرمان الفرنسي القوي 3-1 الأسبوع الماضي في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، ثم ريال بيتيس 5-3 في الدوري المحلي.

وكان ريال يبحث عن استعادة كبريائه من الفريق الصغير الواقع في ضاحية العاصمة، بعدما أخرجه من ربع نهائي الكأس ملحقا به خسارة موجعة 2-1 في ملعب سانتياغو برنابيو.

وأراح زيدان نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو (33 عاما)، أفضل لاعب في العالم 5 مرات، بالإضافة إلى الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس والظهير البرازيلي مارسيلو، وغاب عنه لاعب الوسط المصاب الألماني طوني كروس والكرواتي لوكا مودريتش.

ومنذ استلامه مهمة الإشراف على ريال في كانون الثاني/يناير 2016، عمد زيدان إلى إراحة رونالدو كلما أتيحت له الفرصة من أجل تجنيب الإصابات والإبقاء على جهوزيته البدنية عندما يدخل الموسم مراحله الحاسمة.

ووجد ريال نفسه متأخرا في وقت مبكر، بهدف أوناي بوستينسا برأسه بعد ركنية خلقت معمعة داخل منطقة ريال فشل في إبعادها الدفاع والحارس كيكو كاسيا (6).

وعادل لوكاس فاسكيز بسرعة منفردا وسط المنطقة بتسديدة أرضية إلى يمين الحارس (11).

وبرغم تفوق ليغانيس وبالاستحواذ سجل ريال مدريد هدف التقدم عبر لاعب وسطه الدفاعي البرازيلي كاسيميرو، بعد جملة تمريرات بين الفرنسي كريم بنزيمة وفاسكيز (29).

وحصل ريال على ركلة جزاء في اللحظات الأخيرة ترجمها قائد دفاعه سيرخيو راموس هدفا ثالثا في الزاوية الأرضية اليسرى (90).

وقال راموس بعد الفوز لقناة بي إن سبورت "الأهم من الناحية الجماعية هو الاستمرار بحصد النقاط الثلاث في كل مباراة في الدوري.. كان هاما تقليص الفارق قليلا مع فرق المقدمة".

وتابع "هذه الانتصارات جيدة لاستعادة معنويات الفريق... برغم النتائج السلبية، تسلق الفريق المنحدر، حاول البقاء".

فرانس24/أ ف ب

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.