تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

النقاش

سوريا: التسويات في إدلب والحسابات في شرق الفرات

للمزيد

حوار

سنية كريمي: لا يمكن فتح باب الهجرة أمام الجميع ولا غلقه تماما

للمزيد

وقفة مع الحدث

هل بدأت واشنطن لفلفة قضية خاشقجي؟

للمزيد

تكنو

تحقيق: توصيات محركا بحث ياهو وبينغ تربط المسلمين بالإرهاب والسود بالغباء!

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

الجزائر.. ما صحة تهم الفساد التي يُتابع بها الجنرالات؟

للمزيد

النقاش

اختفاء خاشقجي: السعودية بين الضغط وكشف الحقيقة

للمزيد

ضيف الاقتصاد

تطور خدمات جديدة تسمح بتقاسم السيارات بين الأفراد

للمزيد

النقاش

ما تداعيات انتهاء التوافق بين نداء تونس وحركة النهضة؟

للمزيد

حدث اليوم

سوريا - الأردن: نقطة عبور تفتح جسورا؟

للمزيد

واشنطن تدرس فرض عقوبات اضافية على روسيا (مسؤولون)

© سبوتنيك/ا ف ب/ارشيف | الرئيس الاميركي دونالد ترامب متحدثا الى نظيره الروسي فلاديمير بوتين في فيتنام في 11 تشرين الثاني/نوفمبر 2017

واشنطن (أ ف ب) - أعلن البيت الابيض انه يدرس فرض عقوبات اضافية على روسيا، بحسب ما أعلن مسؤولون كبار الاربعاء نافين ايحاءات سرت مؤخرا بان ادارة الرئيس دونالد ترامب متساهلة ازاء موسكو.

وقال المسؤولون الذين رفضوا الكشف عن هوياتهم ان الولايات المتحدة شكلت فريقا للتصدي لاي تدخل محتمل في انتخابات منتصف الولاية في 2018، وان العمل جار من أجل فرض عقوبات ردا على تدخل روسيا في اقتراع العام 2016.

وقال مسؤول كبير ان واشنطن حذرت الحكومات في كل انحاء العالم بما فيها دول حليفة بانها ستتعرض لعقوبات في حال قامت ب"صفقات مهمة" مع الجيش الروسي.

وتابع المسؤول ان ذلك يشمل تركيا العضو ايضا في حلف شمال الاطلسي والتي أعلنت شراء منظومة اس-400 الدفاعية الجوية من روسيا.

وأشار مسؤول ثان الى ان "دولتين كبريين" تعيدان النظر في صفقاتهما نتيجة لذلك.

وهذه العقوبات كانت ضمن رزمة من الاجراءات صادق عليها الكونغرس في تموز/يوليو الماضي لكن البيت الابيض رفض الالتزام بها ما أثار تساؤلات حول ما اذا كانت ادارته تقوم بالمماطلة.

وأقر مسؤولون بانه لم يتم اتخاذ اي عقوبة محددة لكنهم برروا ذلك بان الادارة تتخذ الحيطة وليست تماطل في الاجراء.

وشدد المسؤول الاول على ضرورة تفادي أي تسريبات يمكن ان تكشف هوية من ستستهدفهم العقوبات ما سيعطيهم المجال لتحويل اموال من حسابات مصرفية.

وقال المسؤول "نبذل جهودا كبيرة ونأخذ الامور بكثير من الجد فهي مسألة أمن قومي".

© 2018 AFP