تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

وجها لوجه

الجزائر- فرنسا: الأزمة الصامتة؟

للمزيد

النقاش

إيران - هجوم الأهواز: استفزاز أم ابتزاز؟

للمزيد

حوار

ناطقة باسم الخارجية الأميركية: لا نسعى لتغيير النظام الإيراني بل لتغيير تصرفاته

للمزيد

وقفة مع الحدث

ماذا يمكن أن يتغير في سوريا بعد وصول منظومة "اس-300"؟

للمزيد

تكنو

الإنترنت سينفصل إلى جزأين بحلول 2028..والصين ستكون السبب!

للمزيد

ضيف ومسيرة

فضيلة الكادي: خبيرة "الطرز" المغربي

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

ألمانيا تتخبط في الأزمات بعد عام على إعادة انتخاب ميركل

للمزيد

مراقبون

عندما تنظف السواحل التونسية مشيا على الأقدام

للمزيد

مراقبون

أطفال من جنوب السودان طردتهم إسرائيل واستقبلتهم أوغندا

للمزيد

فرنسا

"فرنسا أولا".. مطلب ماريون لوبان في مؤتمر المحافظين بواشنطن

© أ ف ب | ماريون ماريشال لوبان في مؤتمر المحافظين الأمريكيين

نص فرانس 24

آخر تحديث : 26/02/2018

عادت الفرنسية ماريون لوبان، ابنة شقيقة مارين لوبن زعيمة حزب "الجبهة الوطنية" المتطرف، إلى الأضواء الخميس بعد إشادتها بسياسة دونالد ترامب. حيث قالت، خلال تجمع للمحافظين الأمريكيين في واشنطن، إنها تريد إعادة "فرنسا إلى عظمتها" وأكدت على ضرورة اتباع سياسة "فرنسا أولا" مشيدة بشعار ترامب "أمريكا أولا".

رجعت ماريون ماريشال لوبان النائبة السابقة عن حزب "الجبهة الوطنية" المتطرف، إلى الأضواء الخميس، خلال تجمع للمحافظين الأمريكيين في واشنطن. وأشادت ابنة شقيقة مارين لوبن زعيمة حزب "الجبهة الوطنية" بالرئيس دونالد ترامب خلال كلمة ألقتها في التجمع.  كما عبرت عن رغبتها بأن "تعيد لفرنسا عظمتها" في إشارة إلى عودة محتملة لها إلى الساحة السياسية الفرنسية، بعد أن كانت قد انسحبت مؤقتا منها، عقب الانتخابات التشريعية الفرنسية عام 2017.

وقالت النائبة السابقة البالغة من العمر 28 عاما والتي كانت تتحدث بالإنجليزية "لا أشعر بالاستياء عندما أسمع الرئيس دونالد ترامب يقول أمريكا أولا"، وسط تصفيق المشاركين في "مؤتمر العمل السياسي المحافظ".

إحالات إلى ترامب

وأضافت ماريون ماريشال لوبان في كلمتها التي استمرت عشر دقائق أمام الحضور بعد كلمة نائب الرئيس مايك بنس "في الواقع، أريد أمريكا أولا للشعب الأمريكي، وأريد بريطانيا أولا للشعب البريطاني، وأريد فرنسا أولا للشعب الفرنسي".

وقالت مكررة شعارا آخر لترامب في خطابها الذي قوطع مرات عدة بهتاف "تحيا فرنسا"باللغة الفرنسية "نحن مثلكم نريد أن يعود بلدنا إلينا".

ويثير خطاب لوبان أمام المحافظين وإعلانها في اليوم نفسه عن إنشاء "أكاديمية العلوم السياسية" تكهنات عن عودتها إلى الحياة السياسية الفعلية.

انتقاد الاتحاد الأوروبي والهجرة

وعددت هذه الأم، الشابة الكاثوليكية المؤمنة والمعروفة بمواقفها الأكثر تطرفا من مواقف عمتها مارين لوبان في معظم الأحيان، القضايا المفضلة لديها خلال التجمع.

وأشارت أولا إلى الاتحاد الأوروبي قائلة إن "حريتنا اليوم باتت بين أيدي" هذه المؤسسة" التي تقوم بقتل أمم عمرها آلاف السنين". وأضافت "أعيش في بلد 80 بالمئة، وأكرر 80 بالمئة، من قوانينه يفرضها الاتحاد الأوروبي"، مثيرة صيحات استهجان حيال الاتحاد الأوروبي في القاعة.

وتابعت "كل ما أريده هو بقاء أمتي(...) بعد أربعين عاما من الهجرة الكثيفة والترويج الإسلامي والمراعاة السياسية، تنتقل فرنسا من كونها الابنة البكر للكنيسة إلى ابنة شقيقة الإسلام".

وتناولت النائبة السابقة عن فوكلوز ما بين 2012 و2017 الموضوع، العزيز على قلب اليمين الأمريكي، وهي الفكرة التي تقول إنه "حتى الأطفال أصبحوا سلعة".

وقالت ماريون ماريشال لوبان باستياء "نسمع الآن في النقاشات العامة أنه يمكننا طلب طفل حسب المواصفات المرغوبة، وأنه يحق لنا استئجار رحم امرأة ويحق لنا حرمان طفل من أم أو من أب".

وعبرت عن أملها في اتحاد القوى المحافظة الأمريكية والأوروبية في التجمع الذي حضره أيضا نايجل فاراج الذي قاد حملة بريكست.

ويجري المؤتمر في أجواء احتفالية بعروض موسيقية وشاشات كبرى وصلوات عند بدء الجلسة كل يوم، ويحضره مسؤولون سياسيون وناشطون يؤيدون حيازة الأسلحة وشخصيات محافظة.

مؤتمر "الجبهة الوطنية"

ويأتي خطاب ماريون ماريشال لوبان قبل أسبوعين من مؤتمر الجبهة الوطنية الذي يفترض أن يعلن تفعيل "إعادة تأسيس"الحزب في آذار/مارس المقبل بعد هزيمة مارين لوبن في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية في مواجهة الوسطي إيمانويل ماكرون 33) بالمئة مقابل 66 بالمئة).

وقال نائب رئيس الجبهة الوطنية لوي أليو رفيق ماريون لوبان "نشعر بالفخر لأنها(...)تطلع الأمريكيين على رسالتنا". وأضاف "سنرى ماذا سيحدث بعد ذلك، ما إذا كانت تريد العودة والطريق مفتوح على كل حال".

وأكدت ماريون لوبان أن مشروعها لأكاديمية العلوم السياسية الذي تحدثت عنه في أسبوعية "فالور أكتويال" "لا يخدم" أي حزب سياسي بل هدفه "رصد وتأهيل قادة الغد".

في باريس رأت سكرتيرة الدولة للانتقال البيئي برون بوارسون أن لوبان "ألقت خطابا يمينيا نموذجيا. يجب عدم الخلط إنه ليس خطابا محافظا"، موضحة أنه "وراء الابتسامات كلمات تدغدغ الغرور وخطاب فتاك".

وتابعت "عندما نقول أمريكا أولا للأمريكيين وإنجلترا أولا للإنجليزيين وفرنسا أولا للفرنسيين فهذا خطاب نطلب فيه من الأمم النهوض ونضعها في تنافس الواحدة ضد الأخرى.لكن على المنصة ليس هناك سوى مكان واحد.هذه ليست وطنية بل قومية وهذا يؤدي إلى الحرب".

فرانس24/أ ف ب

نشرت في : 23/02/2018

  • فرنسا

    القضاء الفرنسي يوجه الاتهام إلى "الجبهة الوطنية" في قضية المساعدين البرلمانيين الأوروبيين

    للمزيد

  • فرنسا

    نائب رئيسة "الجبهة الوطنية" يغادر الحزب على خلفية توتر علاقته مع مارين لوبان

    للمزيد

  • فرنسا

    حزب "الجبهة الوطنية" الفرنسي يطالب بتأميم فريق باريس سان جرمان وتجريد قطر من ملكيته

    للمزيد