تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

النقاش

إيران - هجوم الأهواز: استفزاز أم ابتزاز؟

للمزيد

حوار

ناطقة باسم الخارجية الأميركية: لا نسعى لتغيير النظام الإيراني بل لتغيير تصرفاته

للمزيد

وقفة مع الحدث

ماذا يمكن أن يتغير في سوريا بعد وصول منظومة "اس-300"؟

للمزيد

تكنو

الإنترنت سينفصل إلى جزأين بحلول 2028..والصين ستكون السبب!

للمزيد

ضيف ومسيرة

فضيلة الكادي: خبيرة "الطرز" المغربي

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

ألمانيا تتخبط في الأزمات بعد عام على إعادة انتخاب ميركل

للمزيد

مراقبون

عندما تنظف السواحل التونسية مشيا على الأقدام

للمزيد

مراقبون

أطفال من جنوب السودان طردتهم إسرائيل واستقبلتهم أوغندا

للمزيد

محاور

محاور مع خزعل الماجدي: بعد قرون من العنف..."الروحانيات" هي مستقبل الأديان

للمزيد

واشنطن تعتبر ان لروسيا "مسؤولية خاصة" عن القصف على الغوطة

© اف ب/ارشيف | الناطقة باسم وزارة الخارجية الاميركية هيذر نويرت في مقر وزارة الخارجية في واشنطن في 30 تشرين الثاني/نوفمبر 2017

واشنطن (أ ف ب) - قالت الولايات المتحدة الخميس ان روسيا تتحمل "مسؤولية خاصة" في القصف الذي يشنه النظام السوري على الغوطة الشرقية حيث سقط اكثر من 400 قتيل منذ الاحد.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الاميركية هيذر نويرت للصحفيين "بدون دعم من روسيا لسوريا ما كان بالتأكيد وقع هذا الدمار وهؤلاء القتلى".

واضافت نويرت "هذا يذكّرنا بالمسؤولية الخاصة لروسيا عما يحدث هناك"، متسائلة "ماذا يفعلون لوقف الدمار والموت والقتل الذي يحدث في سوريا؟".

وجاءت تصريحات نويرت بعد ساعات على فشل تبني مشروع قرار في مجلس الامن الدولي يهدف الى فرض وقف انساني لاطلاق النار لمدة 30 يوما في سوريا.

واتهمت نويرت موسكو ب "وضع العصي بالدواليب" في مفاوضات وقف اطلاق النار.

ورأت إن وجود 400 قتيل يعكس فشل محادثات استانا التي تم خلالها الاتفاق بين تركيا وإيران وروسيا على انشاء مناطق "خفض توتر" للحد من العنف في سوريا. وقالت نويرت ان "ذلك يظهر ان مناطق خفض التوتر اصبحت مهزلة".

واوضحت الناطقة باسم الخارجية الاميركية ان وزير الخارجية ريكس تيلرسون "يركز بقوة" على الوضع في الغوطة الشرقية في محادثات منتظمة مع نظرائه.

الا انها لم تتمكن من ذكر تفاصيل عن خيارات الولايات المتحدة لوقف الهجوم، مكتفية بدعوة وسائل الاعلام الى ان تكون اكثر جرأة في كشف الوضع الانساني.

© 2018 AFP