تخطي إلى المحتوى الرئيسي

حكم جديد على صحافي تركي سبق ان حكم بالسجن المؤبد

إعلان

اسطنبول (أ ف ب) - صدر الاربعاء حكم جديد بالسجن نحو ستة اعوام بحق الروائي والصحافي التركي احمد التان الذي سبق ان حكم بالسجن المؤبد للاشتباه بصلته بمحاولة الانقلاب في تموز/يوليو 2016، وفق ما ذكرت وكالة انباء الاناضول الحكومية.

وحكمت محكمة في اسطنبول على التان (67 عاما) بالسجن ثلاثة اعوام بتهمة الدعاية لحزب العمال الكردستاني الذي تعتبره انقرة وحلفاؤها الغربيون "ارهابيا"، وبالسجن عامين واحد عشر شهرا بتهمة اهانة الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، وفق الوكالة.

والتان الروائي ومؤسس صحيفة "طرف" المعارضة موقوف منذ ايلول/سبتمبر 2016 وسبق ان حكم في 17 شباط/فبراير بالسجن المؤبد مع شقيقه محمد والصحافية نازلي ايليجاك بتهمة "محاولة اسقاط النظام الدستوري".

ورفض الصحافيون الثلاثة الاتهامات "العبثية" الموجهة اليهم ونفوا اي ضلوع لهم بمحاولة الانقلاب.

وفي مقال نشرته صحيفة نيويورك تايمز الاربعاء، يروي احمد التان المرحلة التي عاشها قبل صدور حكم السجن المؤبد بحقه معتبرا ان "ثلاثة رجال (القضاة) (...) سيقررون مصيري".

واضاف انه بعد صدور الحكم "مددت يدي وقيدوني بالاصفاد. لن ارى العالم بعد اليوم. لن ارى السماء بعد اليوم الا من جدران احدى الباحات".

الى ذلك، وجه 38 من حملة جائزة نوبل رسالة مفتوحة الى الرئيس اردوغان نشرتها صحيفة "ذي غارديان" البريطانية الاربعاء طالبوا فيها ب"تبرئة سريعة لايليجاك والشقيقين التان".

ورفضت محكمة تركية الشهر الفائت الافراج عن محمد التان رغم قرار للمحكمة الدستورية اعتبرت فيه ان اعتقاله يشكل "انتهاكا" لحقوقه.

وتحتل تركيا المرتبة 155 ضمن 180 دولة على تصنيف حرية الصحافة الذي وضعته منظمة "مراسلون بلا حدود".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.