تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أفغانستان: تفجير انتحاري يستهدف موكبا لقوات أجنبية في كابول

أ ف ب

خلف صباح الجمعة تفجير انتحاري بسيارة مفخخة ضد موكب لقوات أجنبية في كابول قتيلا على الأقل وأربعة جرحى جميعهم من المدنيين، وفق ما أعلنت وزارة الداخلية. يأتي ذلك بعد أيام على إعلان الرئيس الأفغاني خطته لعقد محادثات سلام مع "طالبان".

إعلان

أسفر تفجير انتحاري بسيارة مفخخة استهدف موكبا لقوات أجنبية في شرق كابول الجمعة عن سقوط قتيل على الأقل وأربعة جرحى جميعهم من المدنيين، بحسب وزارة الداخلية.

وقال المتحدث باسم الوزارة نجيب دانيش "قرابة الساعة 09,00 انفجرت سيارة في حي قابيل باي واستهدفت موكبا لقوات أجنبية".

وتابع دانيش "قتل شخص على الأقل وأصيب أربعة آخرون بجروح جميعهم من المدنيين، كما ألحق الانفجار أضرارا بالحي".

ولم تعلن أي جهة بعد مسؤوليتها عن الهجوم. وأشار نائب نصرت رحيمي "لا نعرف إذا سقط ضحايا في صفوف القوات الأجنبية".

وكان دانيش قد أشار في وقت سابق إلى انفجار عبوة "داخل" سيارة موظفين أجانب لكن ذلك بدا مستبعدا بالنظر إلى حجم الأضرار في المتاجر والمنازل القريبة.

وأظهرت صور عرضتها التلفزيونات المحلية أضرارا كبيرة في واجهات المنازل المجاورة بينما أشار شهود إلى انفجار قوي.

وقال مصور إن قوات الأمن أردت حصانا أصيب بجروح بالغة في المكان.

وهذا التفجير هو أول عمل عنف يسجل في كابول بعد عرض السلام الذي تقدم به الرئيس أشرف غني الأربعاء أمام حركة "طالبان".

وينتشر في البلاد 16 ألف جندي أجنبي في إطار قوات الحلف الأطلسي غالبيتهم من الأمريكيين لدعم وتدريب القوات الأفغانية كما أنهم يشاركون في عمليات باسم مكافحة الإرهاب.

 

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن