تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحافة العالمية

صحيفة ماركا: ريال مدريد أعاد وضع باريس سان جرمان في مكانه وأعطاه درسا في كرة القدم!!

في الصحف اليوم: التطورات الميدانية والدبلوماسية في سوريا، وزيارة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان إلى بريطانيا، واتفاق الكوريتين على انعقاد قمة بينهما في نيسان أبريل المقبل. ثم المباراة التي جمعت ليلة البارحة بين ناديي باريس سان جرمان وريال مدريد في إطار ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا والتي انتهت بفوز الأخير بهدفين لهدف واحد.

إعلان

البداية بالتطورات الميدانية والدبلوماسية في سوريا. صحيفة الحياة نقلت دعوة كل من فرنسا وبريطانيا إلى عقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن اليوم لبحث فشل تطبيق وقف إطلاق النار في سوريا. الصحيفة كتبت على الغلاف إن الجيش الروسي قد أعلن سماحه للفصائل المعارضة المسلحة بمغادرة المنطقة مع عائلاتهم عبر ممر الوافدين الإنساني، لكن هذه الفصائل اعتبرت هذا الإعلان محاولة لفرض تغيير ديموغرافي عبر تهجير قسري للسكان من خلال سياسة الأرض المحروقة. الصحيفة أشارت كذلك إلى تحطم طائرة نقل عسكرية روسية يوم أمس قرب مطار حميميم في محافظة اللاذقية ومقتل تسعة وثلاثين شخصا كانوا على متنها.

تكبدت روسيا أكبر خسائرها في حميميم حيث يُعد مقتل هذا العدد أكبر حصيلة من القتلى الروس في حادثة واحدة منذ تدخل الروس في الحرب السورية، تقول صحيفة العربي الجديد. الصحيفة أشارت إلى خبر نقلته صحيفة كومرسانت الروسية يقول إن جميع الركاب كانوا من العسكريين، كما نقلت العربي الجديد أن القوات الحكومية السورية ما تزال تواصل قصف الغوطة الشرقية وتحاول التقدم بريا موقعة المزيد من الضحايا المدنيين.

صحيفة ذي غارديان البريطانية قالت في أحد تقاريرها إن روسيا تستخدم قنابل غير ذكية، قريبة في دقتها من قذائف النظام السوري وهي حيلة تلجأ إليها روسيا لتضليل المحققين، وتفادي الاشتباه بها في ارتكاب جرائم حرب.

في باقي الأخبار التي تهتم بها الصحافة البريطانية زيارة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان إلى بريطانيا. زيارة يلتقي فيها الأخير بالملكة إليزابيث الثانية والأمير تشارلز ورئيسة الوزراء تيريزا ماي. صحيفة فاينانشال تايمز نشرت مقالا للسفير السعودي لدى بريطانيا، محمد بن نواف. المقال يستعرض أهمية العلاقات بين البلدين المستمرة منذ 100 عام، وأهمية التغيرات التي تجري في السعودية وأثرها الإيجابي على هذه العلاقات. السفير السعودي يرى أن الفرصة مواتية لمزيد من التعاون لأن بريطانيا تستعد لمغادرة الاتحاد الأوروبي والسعودية تجري إصلاحات للخروج من اعتمادها على النفط، ويحاول السفير السعودي تصحيح صورة بلده لدى البريطانيين ويكتب إن السعودية لن يكون بإمكانها تحقيق طموحاتها بمفردها.

اتفق زعيما كل من كوريا الشمالية والجنوبية على عقد قمة ثالثة بين بلديهما الشهر المقبل في المنطقة المنزوعة السلاح. الصحف ترحب صحيفة كوريا تايمز عنونت كوريا الشمالية تقول إنها مستعدة لمناقشة نزع سلاحها النووي معنا.

صحيفة فاينانشال تايمز تقول إن استعداد كوريا الشمالية لوضع حد لبرنامجها النووي يعد أهم خطوة لوقف التوتر النووي القائم بينها وبين الولايات المتحدة. هذه التنازلات التي نقلها وفد رفيع زار العاصمة الكورية الشمالية والتقى بالرئيس كيم جونغ أون تعد تغيرا كبيرا في موقف الزعيم الكوري الشمالي، بعدما كانت شبه الجزيرة الكورية على حافة الحرب قبل خمسة أشهر عند استئناف بيونغ يانغ تجاربها النووية والصاروخية.

صحيفة كوريا تايمز الكورية الجنوبية رأت أن الترحيب الذي خصصه الرئيس الكوري الشمالي للوفد الجنوبي رأت أنه يحمل دلالات إيجابية. هذا الاستقبال وصفته الصحيفة في الافتتاحية بالمفاجأة الكبرى، واستعرضت الصحيفة عددا من الإشارات التي بعثها كيم جونغ أون كسرعة استقباله للوفد والمكان الذي تم فيه الاستقبال ومأدبة العشاء. وهو مقر حزب العمال في بلاده، وهي أول مرة يتم فيها استقبال مسؤولين كوريين جنوبيين في هذه البناية التي تضم المؤسسات الرسمية لكيم، تنقل الصحيفة وتعتبر أن النتيجة البارزة لهذا اللقاء هي أولا الاتفاق بشأن عقد قمة، وتوافق الرئيسن على وضع شبه الجزيرة الكورية على طريق السلم والتعاون المشترك.

انصب اهتمام الصحف الفرنسية والإسبانية على المباراة التي دارت بين نادي باريس سان جرمان وريال مدريد للتأهل إلى ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا. باريس سان جرمان انهزم بهدفين لواحد. هزيمة لم يتجرعها مشجعو الفريق، والصحف الفرنسية عكست مشاعر الإحباط لدى الفرنسيين. صحيفة لوباريزيان الشعبية الفرنسية كتبت إن هذا الفشل يعكس محدودية قدرات باريس سان جرمان. النادي لن يرى الربيع الأوروبي للمرة الثانية ومستقبله يبدو مظلما. نقرأ في صحيفة لوباريزيان التي خصصت خمس صفحات لمباراة البارحة.

صحيفة ليكيب المختصة في الشؤون الرياضية قارنت بين كلفة اللاعبين الذين التحقوا بصفوف باريس سان جرمان كنايمار وإمبابي. ونتائج النادي التي لا ترقى إلى مستوى آمال أنصاره. الصحيفة كتبت إنه رغم التعيينات الاستثنائية، والتضامن الذي يلقاه الفريق من قبل أنصاره إلا أن باريس انهزم واختفت الروح القتالية. في ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا، كما حصل العام الماضي.

حزن الباريسيين، غلاف صحيفة ماركا الإسبانية يذكر الباريسيين أنهم ليسوا الأفضل، وأن هناك فرقا كبيرا في مستوى الفريقين. الصحيفة كتبت إن بطل أوروبا ريال مدريد أعاد وضع باريس سان جرمان في مكانه وأعطاه درسا في كرة القدم، حتى يتعلم لاعبوا باريس سان جرمان.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.