تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مصر: السيسي يزور قاعدة جوية في سيناء قبل أيام من الانتخابات

الرئيس السيسي يتفقد القوات المصرية في سيناء بعد هجمات دامية شنها جهاديون 4 يوليو 2015
الرئيس السيسي يتفقد القوات المصرية في سيناء بعد هجمات دامية شنها جهاديون 4 يوليو 2015 فيس بوك | الصفحة الرسمية للمتحدث العسكري للقوات المسلحة

أعلن الجيش المصري الجمعة أن الرئيس عبد الفتاح السيسي زار قاعدة جوية في سيناء. وتعهد السيسي وفق البيان بالعودة قريبا "للاحتفال بالنصر" على الإرهابيين.

إعلان

زار الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الجمعة إحدى القواعد الجوية في سيناء للقاء أفراد الجيش المشاركين في العملية العسكرية التي أُطلقت الشهر الماضي "لمكافحة الإرهاب"، حسب بيان للجيش. وتضمن البيان أن السيسي أكد على "ضرورة استخدام كل القوة ضد كل من تسول له نفسه أن يرفع السلاح ضد أي مصري".

وقال السيسي وفقا للبيان "إننا سنأتي هنا (سيناء) قريباً للاحتفال بالنصر على خوارج هذا العصر". وكان الجيش المصري قد أعلن الأسبوع الماضي عن مقتل 36 جهاديا في إطار العملية "سيناء 2018" التي يشنها ضد الجماعات الجهادية في سيناء. وبهذا الرقم تصل حصيلة مقتل الجهاديين منذ انطلاق العملية إلى أكثر من 150 فردا.

وتأتي الزيارة عشية انتخابات الرئاسة المنتظر إجراؤها بين 26 و28 آذار/مارس القادم والتي من المرجح فيها فوزه بولاية رئاسية ثانية. ودعي إلى الاقتراع قرابة60   مليون ناخب من إجمالي 100  مليون مصري هم عدد سكان البلد العربي الأكبر ديموغرافيا.

ويتعين على الناخبين الاختيار ما بين السيسي ومنافسه رئيس حزب الغد موسى مصطفى موسى وهو سياسي غير معروف لدى الجمهور الواسع. وقرر موسى، الذي كان من أشد مؤيدي الرئيس المصري، الترشح في اللحظة الأخيرة لكي يجنبه أن يكون المرشح الوحيد في الانتخابات.

ويقول أستاذ العلوم السياسية في جامعة القاهرة مصطفى كامل السيد إن "موسى مصطفى موسى لديه فرص ضعيفة للفوز بعدد كبير من الأصوات".

وفي مقابلة تلفزيونية تم بثها الأسبوع الماضي أكد السيسي أن غياب مرشحين أقوياء ليست مسؤوليته. وقال "الممارسة الديمقراطية... أنتم تتحدثون معي في أمر لا ذنب لي فيه بالمرة".

وتابع "أنا كنت أتمنى أن يكون موجودا معنا منافسواحد أو اثنين أو ثلاثة أو عشرة من أفاضل الناس وأنتم المصريونتختارون كما تشاؤؤن".

 

فرانس24/أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن