تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الشرطة الألمانية توقف رئيس كاتالونيا المقال بيغديمونت على الحدود مع الدانمارك

الرئيس السابق لإقليم كاتالونيا كارلس بيغديمونت
الرئيس السابق لإقليم كاتالونيا كارلس بيغديمونت أ ف ب/أرشيف

أوقفت الشرطة الألمانية الأحد رئيس كاتالونيا المقال كارلس بيغديمونت على الحدود مع الدانمارك، بحسب الشرطة الألمانية. وكان بيغديمونت في طريق عودته من فنلندا متوجها إلى منفاه في بلجيكا، قبل أن يمر عبر الحدود الألمانية الدانماركية حيث تم اعتقاله بناء على مذكرة اعتقال أوروبية صادرة بحقه.

إعلان

أوقفت الشرطة الألمانية الأحد الرئيس الكاتالوني السابق كارلس بيغديمونت عند عبوره الحدود بسيارته من الدانمارك.

وقال متحدث باسم الشرطة الألمانية  إن بيغديمونت "أوقف اليوم الساعة 11,19 صباحا من قبل قوة شرطة الطريق السريع في (مقاطعة) شلزفيك هولشتاين".

وتم توقيفه بناء على مذكرة اعتقال أوروبية صادرة بحقه. وأكدت ناطقة باسم حزبه اعتقاله لدى وصوله من الدنمارك.

بيغديمونت سيمثل أمام القضاء الألماني الاثنين

من جهتها، أعلنت نيابة شليزيغ الألمانية أن بيغديمونت سيمثل أمام قاض مكلف تأكيد هويته الاثنين.

وقالت النيابة في بيان إن "هذا المثول سيهدف فقط إلى التحقق من هوية الشخص الموقوف. ستقرر المحكمة الإقليمية في شليزيغ-هولشتاين لاحقا في شان توقيف السيد بيغديمونت تمهيدا لتسليمه" لإسبانيا.

ودخل بيغديمونت إلى ألمانيا من الدنمارك بعد أن غادر فنلندا يوم الجمعة، حيث كان يبدو أن الشرطة هناك ستعتقله وتبدأ في عملية ترحيله بناء على طلب مدريد.

ولم يذكر المحامي مكان احتجازه في ألمانيا، في حين قال متحدث باسم الشرطة الألمانية إنه "موقوف حاليا لدى الشرطة".

من جانبها، قالت المتحدثة باسم حزب بيغديمونت آنا غرابالوزا إن توقيف الرئيس الكاتالوني السابق "حدث لدى عبوره الحدود الدنماركية - الألمانية. تم التعامل معه بشكل جيد وجميع محاميه هناك".

آلاف المتظاهرين في برشلونة بعد توقيف بيغديمونت

وخرج آلاف المتظاهرين إلى شوارع برشلونة الأحد، احتجاجا على توقيف الرئيس الكاتالوني المقال.

وتجمع المتظاهرون في جادة رامبلاس وسط برشلونة هاتفين "الحرية للسجناء السياسيين" و"بيغديمونت رئيسنا".

ويواجه بيغديمونت عقوبة قد تصل إلى السجن 25 عاما في إسبانيا إذا أدين باتهامات التمرد والعصيان الموجهة إليه فيما يتعلق بإجراء استفتاء غير قانوني على استقلال كاتالونيا عن إسبانيا.

وكانت المحكمة الإسبانية العليا قد أصدرت أمرا الجمعة، باحتجاز خمسة مسؤولين انفصاليين سابقين بينهم خوردي تورول المرشح الحالي والوحيد لرئاسة الإقليم.

فرانس24/ وكالات

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن