تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مظاهرات في برشلونة بعد توقيف الرئيس الكاتالوني المقال بيغديمونت في ألمانيا

مظاهرات في برشلونة تنديدا بتوقيف رئيس الإقليم المقال كارلس بيغديمونت 25 آذار/مارس 2018.
مظاهرات في برشلونة تنديدا بتوقيف رئيس الإقليم المقال كارلس بيغديمونت 25 آذار/مارس 2018. أ ف ب

تظاهر الآلاف من مؤيدي انفصال كاتالونيا في برشلونة، تنديدا بتوقيف رئيس الإقليم المقال كارلس بيغديمونت الأحد في ألمانيا. ويمثل بيغديمونت الاثنين أمام العدالة الألمانية "لتأكيد هويته"، ثم سيتقرر إن كان سيتم احتجازه بانتظار إجراءات تسليمه.

إعلان

يمثل رئيس كاتالونيا المقال كارلس بيغديمونت أمام المحكمة اليوم الاثنين عقب توقيفه في ألمانيا ما أثار موجة من الاحتجاجات في الإقليم الإسباني، حيث اشتبك الآلاف من أنصار الانفصال مع قوات الشرطة.

وأوقفت الشرطة الألمانية بيغديمونت الأحد بموجب مذكرة اعتقال أوروبية أصدرتها إسبانيا بعدما عبر الحدود من الدانمارك أثناء توجهه إلى منفاه بلجيكا التي فر إليها منذ خمسة شهور.

وسيمثل الاثنين أمام قاض ألماني لتأكيد هويته حيث ستقرر المحكمة بعد ذلك إن كان سيتم احتجازه بانتظار إجراءات تسليمه.

وفي كاتالونيا، اندلعت اشتباكات لدى خروج المحتجين إلى الشوارع الأحد بعد توقيفه. وضربت الشرطة المتظاهرين بالهراوات لمنعهم من التقدم نحو مكتب تمثيل الحكومة الإسبانية في برشلونة، عاصمة الإقليم الثري الواقع في شمال شرق البلاد.

وأطلقت الشرطة النيران في الهواء في محاولة للسيطرة على المتظاهرين الذين دفعوا حاويات القمامة باتجاه العناصر فيما ألقى البعض الزجاجات والبيض.

وذكرت أجهزة الطوارئ أن نحو90 شخصا أصيبوا بجروح طفيفة خلال مظاهرات برشلونة، بينهم 22 شرطيا.

وأصيب سبعة أشخاص كذلك خلال مظاهرة في لييدا، الواقعة على بعد نحو150 كلم غرب برشلونة فيما أصيب شخص في تاراغونا جنوبا.

وجاء اعتقال رئيس كاتالونيا السابق بعد يومين من إصدار المحكمة الإسبانية العليا أمرا بالقبض على13  انفصاليا كاتالونيا بتهمة "العصيان"بينهم بيغديمونت والمرشح لخلافته جوردي تورول بسبب دورهما في مساعي الإقليم للانفصال.ويواجه الاثنان في حال إدانتهما حكما بالسجن لمدة 30 عاما.

وفر بيغديمونت وأربعة من نوابه إلى بلجيكا عقب إعلانهم استقلال كاتالونيا في تشرين الأول/أكتوبر ما تسبب بإدخال الإقليم في أزمة.

 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.