تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ثلاثة قتلى وتخريب مبان رسمية في اعمال عنف في البرازيل

1 دَقيقةً
إعلان

ساو باولو (أ ف ب) - شهدت مدن عديدة في شمال شرق البرازيل يومي السبت والأحد أعمال عنف أسفرت عن مقتل ثلاثة مخربين مفترضين برصاص الشرطة وتخريب الكثير من المباني والادارات الرسمية، كما أعلنت السلطات.

وقالت وزارة الأمن الداخلي في ولاية سيارا في بيان إنه في مدينة فورتاليزا، عاصمة الولاية، تعرض العديد من المباني والادارات الرسمية لهجمات تخريبية كما تم إحراق خمس حافلات، في حين قتل ثلاثة مخربين مفترضين خلال تبادل لاطلاق النار بينهم وبين قوات الشرطة.

واضاف البيان ان اعمال العنف شملت ايضا مدينتين اخريين في الولاية نفسها.

من جهته قال موقع "جي 1" الالكتروني الإخباري إن مجهولين حاولوا إحراق مبنى لقوات الامن في مدينة سوبرال في شمال الولاية، في حين تم إحراق عشرات السيارات التي كانت مركونة في موقف مبنى إداري في مدينة كاسكافيل المطلة على المحيط الاطلسي.

وأعلنت سلطات الولاية انها اعتقلت ستة اشخاص بشبهة التورط في هذه الهجمات، من دون ان تكشف عن هوياتهم او الى اي جهة ينتمون او الدافع خلف هجماتهم.

ولكن وسائل إعلام محلية قالت إن هذه الهجمات نفّذها عناصر في عصابات اجرامية انتقاما من السلطات التي فرضت تشويشا على استخدام الهواتف النقالة في السجون.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.