تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مورينيو: عدم ثبات مستوى بوغبا مع يونايتد ليس له علاقة بلياقته

2 دَقيقةً
إعلان

مانشستر (المملكة المتحدة) (أ ف ب) - اكد البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد ثاني الدوري الانكليزي لكرة القدم الجمعة أن عدم ثبات مستوى لاعب الوسط الدولي الفرنسي بول بوغبا مع الفريق ليس له اي علاقة بلياقته البدنية.

وفي معرض رده على سؤال عن سبب عدم ثبات مستوى بوغبا مع مانشستر يونايتد خلال مؤتمر صحافي عشية مواجهة سوانسي سيتي في الدوري، قال المدرب البرتغالي الذي تبدو علاقته باردة بالدولي الفرنسي: "اسأله"، مضيفا "لكن ذلك ليس له علاقة بمشكلة في لياقته البدنية".

وتابع: "اسأله، اسأله متى استطعت ماذا يفكر حول هذا الموضوع. ذلك لا علاقة له بإصابته، فقد كان تعافيه جيداً. الموسم الماضي والحالي، (تعرض للاصابة). أعتقد بأنه في حال جيدة جدا بعد الاصابة".

وغاب بوغبا عن الملاعب لمدة شهرين بعد تعرضه لإصابة في أوتار الركبة في أواخر ايلول/سبتمبر. ومنذ عودته، تراجعت أهميته داخل صفوف فريق "الشياطين الحمر"، لدرجة أنه جلس على مقاعد البدلاء في المباراة الحاسمة امام اشبيلية الاسباني في اياب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا والتي خسرها الفريق الانكليزي 1-2 في منتصف آذار/مارس وودع المسابقة القارية.

ويعود هدفه الأخير في الدوري الانكليزي إلى 18 تشرين الثاني/نوفمبر في مرمى نيوكاسل.

في المقابل، هز لاعب خط الوسط البالغ من العمر 25 عاما الشباك في المباراة الدولية الودية الاخيرة لمنتخب بلاده ضد روسيا (3-1) الثلاثاء في موسكو من ركلة حرة مباشرة من نحو 30 مترا، ما يشي بامكانية تقديم نهاية موسم أفضل مع مانشستر يونايتد، في حين تلوح في الأفق كأس العالم (14 حزيران/يونيو - 15 تموز/يوليو).

واعترف مورينيو قائلا "كانت الإصابة صعبة"، مضيفا "اعتقد بأنه في حال جيدة جدا مقارنة مع استعادة لياقته بعد اصابة وقعت في منطقة يمكن ان تحدث فيها انتكاسات. في حالته، لا على الاطلاق".

واوضح مورينيو أنه لا يمكنه فعل أي شيء آخر لعودة بوغبا إلى أفضل مستوى له، وقال: "أنا أعمل. هذا هو الشيء الوحيد الذي يمكنني القيام به، لا أستطيع أن أفعل أي شيء آخر".

ويلتقي مانشستر يونايتد مع سوانسي غدا السبت حيث يسعى الى الدفاع عن المركز الثاني بعدما بات حسم جاره مانشستر سيتي للقب مسألة وقت ليس الا حيث يبتعد بفارق 16 نقطة في الصدارة.

ويتقدم مانشستر يونايتد بفارق نقطتين على مطارده المباشر وغريمه التقليدي ليفربول الذي يحل ضيفا على كريستال بالاس غدا ايضا.

ويملك مانشستر يونايتد مباراة مؤجلة امام مضيفه وست هام يونايتد.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.