الشرطة تؤكد وجود "مسلح طليق" قرب مقر يوتيوب في كاليفورنيا

إعلان

سان فرانسيسكو (أ ف ب) - أكدت الشرطة الاميركية الثلاثاء وجود مسلح طليق قرب المقر الرئيسي لشركة يوتيوب التابعة لمجموعة غوغل في سان برونو بولاية كاليفورنيا.

وقالت شرطة سان برونو، المدينة الواقعة في ضاحية سان فرانسيسكو، في تغريدة على موقع تويتر "نتعامل مع مسلح طليق. الرجاء البقاء بعيدا عن شيري افينيو وباي هيل" حيث يقع مقر يوتيوب.

من جهتها نقلت شبكة "سي إن إن" عن مصدر لم تكشف عن اسمه ان "امرأة تسللت وقت الغداء واطلقت النار على ما يبدو على شخص بعينه"، مؤكدا ان ما حصل ليس اطلاق نار يستهدف عددا كبيرا من الاشخاص.

واضاف المصدر ان اطلاق النار حصل في "باحة داخلية" يتناول فيها الموظفون طعام الغداء في العادة.

وبحسب شبكة فوكس نيوز هناك "العديد من المصابين نقلوا الى المستشفى".

من جهتها قالت "غوغل للاتصالات" في تغريدة على تويتر "نحن على اتصال مع السلطات وسنزودكم بالمعلومات الرسمية حال توفرها".

ونقلت "سي ان ان" عن موظفة في يوتيوب طلبت عدم نشر اسمها انها كانت تجري "مؤتمرا عبر الفيديو" حين وقع اطلاق النار.

واضافت ان الموظفين "راحوا يركضون فجأة" وقد هرع الجميع الى الخارج باسرع ما يمكنهم، مشيرة الى ان المبنى "فيه مداخل كثيرة وبالتالي فإن عددا كبيرا من الناس تمكنوا من الخروج".