سوريا - الولايات المتحدة

ترامب: حان الوقت لرؤية القوات الأمريكية خارج سوريا

ترامب في البيت الأبيض الثلاثاء 3 نيسان/ابريل 2018
ترامب في البيت الأبيض الثلاثاء 3 نيسان/ابريل 2018 أ ف ب

وعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب باتخاذ قرار سريع بخصوص سحب قوات بلاده من سوريا. وأضاف خلال مؤتمر صحافي إلى جانب رؤساء ثلاث دول من البلطيق إلى أن بقاء القوات الأمريكية في سوريا أمر مكلف للغاية. مضيفا أن على المملكة العربية السعودية أن تتحمل عبء هذه النفقات.

إعلان

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه سيتخذ قريبا جدا قرارا بشأن سحب القوات الأمريكية من سوريا، معبرا عن أسفه بشأن الدور الأمريكي في صراعات عنيفة تعود إلى غزو الولايات المتحدة لأفغانستان والعراق قبل نحو عقدين من الزمان.

وقال ترامب خلال مؤتمر صحفي إلى جانب رؤساء ثلاث دول من البلطيق "أريد أن أعيد قواتنا إلى ديارها. أريد أن أبدأ بإعادة بناء أمتنا" بعد أن أوضح أن القوات الأمريكية ستغادر حالما تتم هزيمة تنظيم "الدولة الإسلامية".

وأضاف "مهمتنا الأساسية في هذا الصدد هي التخلص من ’داعش‘ (تنظيم ’الدولة الإسلامية‘). اقتربنا من إتمام هذه المهمة وسنتخذ قريبا قرارا بالتنسيق مع آخرين بشأن ما سنفعله. أريد الخروج. أريد أن أعيد جنودنا لوطنهم".

بيد أن بريت مكجورك المبعوث الأمريكي الخاص للتحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" قدم تقييما مغايرا قليلا في منتدى في واشنطن في وقت سابق اليوم وقال "نحن في سوريا لمحاربة تنظيم ’الدولة الإسلامية‘. هذه مهمتنا ومهمتنا لم تنته وسنكمل تلك المهمة".

وقال ترامب في المؤتمر الصحفي إن الولايات المتحدة أنفقت حتى ثلاثة أشهر مضت سبعة تريليونات دولار على الشرق الأوسط في السنوات السبع عشرة الماضية.

وأضاف ترامب "لا نحصل من هذا على شيء ... فكروا في الأمر.. سبعة تريليونات دولار على مدار 17 عاما. لا نحصل على شيء.. لا شيء سوى الموت والدمار. إنه لأمر فظيع. لذلك فقد حان الوقت".

كما اقترح أن تدفع السعودية فاتورة القوات الأمريكية الموجودة في سوريا. وأوضح في هذا السياق أن "السعودية مهتمة جدا بقرارنا. وقلت، حسنا، كما تعلمون فاذا كنتم تريدوننا أن نبقى فربما يتعين عليكم أن تدفعوا".

 

فرانس24/أ ف ب/ رويتررز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم