التحالف العربي يحمل المتمردين الحوثيين مسؤولية احتراق مستودع الاغذية

إعلان

الرياض (أ ف ب) - حمل التحالف العسكري في اليمن بقيادة السعودية الاربعاء المتمردين الحوثيين مسؤولية الحريق الذي ادى الى تدمير مخزونات كبيرة من المساعدات الغذائية في ميناء الحديدة على البحر الاحمر.

وهذا الميناء، وهو الاكبر في اليمن ويخضع لسيطرة الحوثيين ضروري بالنسبة لدولة تعتمد على الواردات ودمرتها حرب اسفرت عن "أسوأ أزمة إنسانية في العالم"، وفقاً للأمم المتحدة.

والسبت، دمر حريق في الميناء كميات كبيرة من المساعدات الإنسانية المخزنة في مستودعات برنامج الاغذية العالمي.

وقال العقيد تركي المالكي المتحدث باسم التحالف للصحافيين في الرياض "الحريق نجم عن فشل عملية اطلاق صاروخ".

واضاف ان "الاستخدام العسكري للميناء مخالف للقانون الدولي"، موضحا ان الصاروخ الذي استهدف ناقلة نفط سعودية في البحر الأحمر الثلاثاء أطلق من الميناء ذاته.

ومنذ 26 آذار/مارس 2015، تقود السعودية التحالف العسكري دعما لسلطة الرئيس المعترف به دوليا عبد ربه منصور هادي في مواجهة المتمردين الحوثيين المتهمين بتلقي الدعم من طهران.

وادى النزاع الى مقتل نحو عشرة آلاف شخص واصابة نحو 53 الفا في ظل أزمة انسانية تعتبرها الأمم المتحدة الأسوأ في العالم حاليا.