وفد من الفيفا يزور ليبيا لبحث إمكانية رفع الحظر عن المباريات الدولية

إعلان

طرابلس (أ ف ب) - يزور وفد من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) ليبيا لدرس إمكانية رفع الحظر عن استضافة المباريات الدولية المفروض على البلاد بسبب الاوضاع الامنية غير المستقرة.

وكان الاتحاد الدولي فرض حظرا على المباريات الدولية في ليبيا منذ عام 2011 بسبب النزاع الذي ادى الى الاطاحة بالزعيم الليبي معمر القذافي. ورفع الفيفا هذا الحظر في نيسان/أبريل 2013 لفترة وجيزة، قبل ان يعيد فرضه بسبب تزايد أعمال العنف.

وفي ظل الحظر، تعين على الاندية الليبية خوض مبارياتها القارية في دول مجاورة وتحديدا تونس.

والتقى الوفد الذي ترأسه مدير الاتحادات الأعضاء وتطوير افريقيا والكاريبي، فيرون موسينغو أومبا، رئيس حكومة الوفاق فايز السراج، كما تابع مباريات في الدوري المحلي في ملعب طرابلس وزار اكاديمية لكرة القدم في الضاحية الغربية للعاصمة الليبية.

ويتوقع ان تختتم الزيارة اليوم الخميس.

وأكد موسينغو أومبا في تصريحات صحافية انه سيرفع تقريرا الى الفيفا لفتح الطريق أمام إمكان رفع الحظر عن ليبيا. وقال "وجودي هنا هو اطلاق الاجراءات لرؤية المباريات الدولية مجددا في ليبيا"، مشيرا الى ان الجهات المختصة في الفيفا ستقرر في وقت لاحق بشأن رفع الحظر من عدمه.

وكان الاتحاد الدولي قد قرر الشهر الماضي السماح للعراق باستضافة المباريات الدولية الرسمية على ملاعب ثلاث مدن (كربلاء والبصرة وأربيل) بعد أعوام طويلة من الحظر، في ظل تحسن الوضع الأمني في البلاد وتطور بعض المنشآت التي تقام عليها المباريات.