تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ألمانيا: سيارة تدهس حشدا بمدينة مونستر غرب البلاد وسقوط عدد من القتلى

أ ف ب

أعلنت وزارة الداخلية الألمانية السبت سقوط قتيلين على الأقل وعدد من الجرحى في عملية دهس بسيارة في مدينة مونستر غرب البلاد. ولم تستبعد الشرطة أن يكون الهجوم متعمدا، كما أكدت انتحار سائق السيارة بعد الحادث.

إعلان

أفادت مصادر أمنية وإعلامية ألمانية السبت، بسقوط عدد من القتلى والجرحى عندما صدمت سيارة حشدا من المارة وسط مدينة مونستر غرب البلاد، قبل أن ينتحر سائق السيارة.

وأكدت وزارة الداخلية الألمانية سقوط أربعة قتلى على الأقل في الحادث.

وقالت متحدثة باسم الوزارة إن حصيلة القتلى تتضمن السائق الذي قالت الشرطة المحلية في وقت سابق إنه "قتل نفسه بالرصاص"، بعد أن دهس الحشد وأصاب نحو 30 شخصا بجروح. وتشير وسائل الإعلام الألمانية إلى أن الحادث اعتداء.

مداخلة الصحفي زاهي علاوي حول عملية الدهس بمدينة مونستر الألمانية

 

وقال متحدث باسم الشرطة إن "السائق قتل نفسه بإطلاق رصاصة" مضيفا أن نحو 30 شخصا أصيبوا بجروح.

وأضاف مصدر أمني أنه لا يمكن استبعاد أن يكون الحادث هجوما متعمدا.

وكان المتحدث باسم الشرطة الألمانية قد قال إنه يوجد "عدة قتلى بينهم على الأرجح المهاجم". من جانبها، أشارت صحيفة دير شبيغل الألمانية إلى سقوط 30 جريحا على الأقل في العملية.

وقال جهاز الشرطة في المنطقة على تويتر "سقط قتلى وجرحى. الرجاء تجنب المنطقة. نحن في الموقع"، كما دعا السكان إلى تجنب "التكهنات" حول الحادث.

وأظهرت لقطات بثها التلفزيون الألماني عدة سيارات للشرطة والإطفاء متمركزين في وسط هذه المدينة التي يزيد عدد سكانها على 300 ألف نسمة.

ووقف عناصر الشرطة أحدهم مدجج بالسلاح قرب مكان الحادث حسب لقطات لقناة "إن تي في" التلفزيونية.

وسائل إعلام ألمانية: مهاجم الحشد يعاني من اضطرابات نفسية

وفي وقت لاحق السبت، ذكرت وسائل إعلام ألمانية أن الرجل الذي دهس حشدا في مدينة مونستر هو أللماني يبلغ من العمر 49 عاما ويعاني من مشاكل نفسية.

وأفادت قناة التلفزيون العامة "زي دي إف" أن السائق حاول الانتحار "قبيل" دهس المارة بينما ذكرت صحيفة "سودويتشي تسايتونغ" أن السلطات ليس لديها عناصر تشير إلى وقوع اعتداء.

فرانس24/ أ ف ب/ رويترز

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن