فورمولا واحد: هاميلتون قلق بشأن سرعة مرسيدس بعد فوزي فيتل

إعلان

المنامة (أ ف ب) - أبدى بطل العالم البريطاني لويس هاميلتون قلقه بشأن سرعة سيارة فريقه مرسيدس، بعد فوز منافسه الالماني سيباسيتان فيتل سائق فيراري بالمرحلتين الأوليين من بطولة العالم للفورمولا واحد، وآخرهما الأحد على حلبة صخير البحرينية.

وفاز فيتل، بطل العالم أربع مرات مثله مثل هاميلتون، بجائزة استراليا الكبرى التي كان يتصدرها البريطاني، بعد مشكلة تقنية واجهتها مرسيدس وأدت الى خطأ في احتساب فارق التوقيت بينهما بعد دخول مركز الصيانة. كما كرر الفوز في جائزة البحرين الكبرى بعد ثنائية لفيراري عند الانطلاق.

وحل هاميلتون ثانيا في استراليا وثالثا في البحرين، علما انه انطلق من المركز التاسع في السباق الأخير بعد معاقبته بإرجاعه خمسة مراكز عند خط الانطلاق بسبب تبديل علبة تغيير السرعات.

وقال هاميلتون "أنا أفكر وأتعجب (...) أفكر من الآن ببطولة العالم. لقد خسرت سباقين تواليا وأنا متأخر في الترتيب العام للبطولة بفارق 17 نقطة بعد سباقين فقط".

وتابع "آمل انه حين نذهب الى الصين (حلبة شنغهاي) من أجل السباق المقبل، سيكون لدينا فهم أفضل للاطارات ونتمكن من منافسة فيراري بشكل أفضل".

وبحسب فيتل، كان فريق مرسيدس أقرب الى الفوز في سباق البحرين لاسيما عندما اعتمد استراتيجية توقف واحدة في مركز الصيانة. الا ان فريق فيراري عدل من استراتيجيته، وطلب من فيتل خوض 39 لفة على اطارات طرية، بدلا من الدخول مجددا لتبديلها.

ورأى هاميلتون انه خسر السباق بمجرد انطلاقه من مركز متأخر، قائلا "لم أكن قادرا على القيام بالمناورات التي أرغب بها في اللفات الأولى وهذا كلفني غاليا".

الا ان مدير مرسيدس النمسوي توتو وولف أبدى رضاه عن سرعة سيارتيه، لاسيما قدرتهما على الاقتراب من فيتل في اللفات الأخيرة، على رغم عدم تمكن الفنلندي فالتيري بوتاس من تخطيه، وإنهائه السباق في المركز الثاني.

وقال وولف "ما كان مثيرا للاهتمام بالنسبة إلي هو ان ايقاع فيراري لم يكن بالجودة التي كنا نتوقعها (...) كانوا يحاولون الاقتصاد في الوقود من البداية، وهذا ما أثر بالتأكيد على أدائهم"، معتبرا ان ايقاع مرسيدس كان سريعا "واعتقد انه ربما كنا أسرع منهم بعض الشيء".