تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ماكرون: "لم نعلن الحرب على نظام الأسد وأقنعت ترامب بالبقاء طويلا في سوريا"

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في لقاء تلفزيوني 15 نيسان/أبريل 2018.
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في لقاء تلفزيوني 15 نيسان/أبريل 2018. أ ف ب

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأحد في مقابلة تلفزيونية، إنه أقنع نظيره الأمريكي بـ"البقاء لمدة طويلة" في سوريا، بعد أن أعلن ترامب سابقا نيته سحب قوات بلاده من هناك. وأضاف ماكرون أن باريس لم تعلن الحرب على نظام الأسد، برغم مشاركتها في ضربات غربية شنت السبت ضد دمشق.

إعلان

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مساء اليوم الأحد أنه أقنع نظيره الأمريكي دونالد ترامب بـ"البقاء لمدة طويلة"في سوريا، غداة شن الضربات الغربية ضد دمشق، وذلك بعد أن أعلن الأخير أنه ينوي سحب قوات بلاده من هذا البلد الغارق في نزاع مسلح منذ سبع سنوات.

الحساب الرسمي للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على تويتر

وقال ماكرون في مقابلة بثتها قناة "بي.إف.إم" التلفزيونية وإذاعة "مونت كارلو الدولية" وموقع "مديابارت" الإخباري الإلكتروني "لدينا الشرعية الدولية الكاملة للتحرك في هذا الإطار... لقد تدخل ثلاثة من أعضاء مجلس الأمن".

وتابع الرئيس الفرنسي "قبل عشرة أيام، قال الرئيس ترامب إن الولايات المتحدة تريد الانسحاب من سوريا، لقد أقنعناه بضرورة البقاء هناك (...) أؤكد لكم أننا أقنعناه بضرورة البقاء لمدة طويلة".

الحساب الرسمي للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على تويتر

وأضاف ماكرون أن بلاده "لم تعلن الحرب"على الرئيس السوري بشار الأسد. وقال "فرنسا لم تعلن الحرب على نظامالأسد" مشيرا إلى رغبة باريس في التوصل إلى حل سياسي "شامل" للحرب في سوريا يجمع كل الجهات الفاعلة في الأزمة.

 

فرانس24/ أ ف ب / رويترز

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.