فرنسا

القضاء الفرنسي يغير اسم طفل من جهاد إلى جاهد "مراعاة لمصلحته"

صورة تم التقاطها في 16 نيسان/أبريل 2018 تظهر شعار العدالة داخل مبنى المحكمة الجديد (قصر العدل)، الذي صممه المهندس المعماري الإيطالي رينزو بيانو، في حي باتينيول، شمال غرب باريس.
صورة تم التقاطها في 16 نيسان/أبريل 2018 تظهر شعار العدالة داخل مبنى المحكمة الجديد (قصر العدل)، الذي صممه المهندس المعماري الإيطالي رينزو بيانو، في حي باتينيول، شمال غرب باريس. أ ف ب

قرر قاض فرنسي تغيير اسم طفل ولد قبل أشهر من جهاد إلى جاهد "مراعاة لمصلحته"، بحسب ما أعلن مصدر قضائي الإثنين. وسبق أن رفعت بلدية مدينة نيس في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي قضية مماثلة إلى المحاكم لتغيير اسم طفل أطلق عليه والداه اسم محمد، ولقب عائلته المراح، تجنبا للتشابه مع اسم محمد المراح الذي نفذ عملية إرهابية في آذار/مارس 2012.

إعلان

أعلن مصدر قضائي فرنسي الإثنين عن قرار تغيير اسم طفل ولد قبل أشهر من جهاد إلى جاهد "مراعاة لمصلحته".

ومع أن كلمة جهاد تعني في أصل الاستخدام اللغوي بذل الجهد والمشقة، إلا أنها صارت مرتبطة في الآونة الأخيرة بالقتال حصرا، وخصوصا العمليات التي ينفذها متشددون حول العالم.

ولذا قرر القاضي في محكمة الشؤون العائلية في مدينة تولوز تغيير اسم الطفل إلى جاهد، بعدما رفعت القضية إليه إثر اعتبار السلطات المحلية أن اسم جهاد "قد يضر بمصلحته".

وسبق أن رفعت بلدية مدينة نيس في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي قضية مماثلة إلى المحاكم لتغيير اسم طفل أطلق عليه والداه اسم محمد، ولقب عائلته المراح، تجنبا للتشابه مع اسم محمد المراح الذي نفذ عملية في آذار/مارس 2012 أودت بحياة سبعة أشخاص في فرنسا.

ومنذ العام 1993، يندر أن تتدخل السلطات لمنع اسم أو تغييره.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم