اعتقال جهادي ألماني في سوريا متهم بالضلوع باعتداءات 11 أيلول/سبتمبر

إعلان

القامشلي (سوريا) (أ ف ب) - أعلن قيادي كردي لوكالة فرانس برس الاربعاء أن قوات كردية في شمال سوريا اعتقلت الجهادي الألماني السوري الأصل محمد حيدر زمّار المتهم بالمشاركة في التخطيط لاعتداءات 11 أيلول/سبتمبر 2001 في الولايات المتحدة.

وقال القيادي العسكري البارز طالبا عدم نشر اسمه ان "محمد حيدر زمّار معتقل لدى الجهات الكردية الامنية في شمال سوريا وهو الان قيد التحقيق"، من دون مزيد من التفاصيل.

وزمّار (57 عاما) متهم بالمشاركة في تأسيس خلية هامبورغ وتجنيد قسم من قراصنة الجو الانتحاريين الذين نفذوا الاعتداءات التي أدمت الولايات المتحدة وتبناها تنظيم القاعدة.

وكان زمّار اعتقل في المغرب في كانون الأول/ديسمبر 2001 في عملية أمنية شارك فيها عملاء من وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي آي ايه) وقد تم تسليمه الى السلطات السورية بعد اسبوعين من اعتقاله.

وفي سوريا حكمت عليه محكمة أمن الدولة الاستثنائية في 2007 بالسجن لمدة 12 عاما بعدما دانته بالانتماء الى تنظيم الاخوان المسلمين وهي جريمة كان القانون السوري يعاقب عليها بالاعدام في حينه.

ولكن ما هي إلا اربع سنوات من ذلك حتى اندلعت الاحتجاجات في سوريا والتي سرعان ما تحولت الى نزاع مسلح خرجت خلاله الكثير من المناطق من سيطرة النظام وسقط بعضها تحت سيطرة فصائل جهادية. وفي تلك الفترة اطلق النظام سراح قسم من السجناء الاسلاميين المتشددين في حين تمكن سجناء جهاديون آخرون من الفرار والالتحاق بالفصائل الجهادية المختلفة التي خاضت، ولا تزال، النزاع المستمر في سوريا.