الدوري الأميركي: بوغدانوفيتش يقود انديانا للتقدم على كليفلاند

إعلان

لوس انجليس (أ ف ب) - قاد الكرواتي بويان بوغدانوفيتش فريقه انديانا بايسرز الى التقدم على وصيف الموسم الماضي كليفلاند كافالييرز 2-1، بتسجيله 30 نقطة في الفوز الذي حققه المضيف في المباراة الثالثة بينهما ضمن الدور الأول من "البلاي أوف" لدوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

وأنهى انديانا المباراة الأولى التي يستضيفها على ملعبه في هذه السلسلة بنتيجة 92-90، معولا بشكل أساسي على النقاط الثلاثين لبوغدانوفيتش، وهي الأعلى له في مسيرته. ومكن الكرواتي البالغ 29 عاما، فريقه من قلب تأخره بفارق 17 نقطة في نهاية الشوط الأول.

وسجل بوغدانوفيتش 19 نقطة من نقاطه الثلاثين في الشوط الثاني، ونجح في سبع من محاولاته التسع من خارج القوس، بينما أضافه زميله فيكتور أولابيدو 18 نقطة وست متابعات وسبع تمريرات حاسمة.

ولم يتمكن كليفلاند الذي بلغ السلسلة النهائية للدوري في المواسم الثلاثة الماضية وأحرز لقب 2016، من الوقوف في وجه العودة القوية لانديانا، على رغم تسجيل نجمه ليبرون جيمس 28 نقطة (مع 12 متابعة وثماني تمريرات)، والذي كان الأفضل في فريقه في الفئات الاحصائية الثلاث.

الا ان جيمس، أفضل لاعب في الدوري أربع مرات، حقق انجازا فرديا في مباراة الجمعة، اذ بات ثاني لاعب في تاريخ دوري المحترفين يحقق 100 "دبل دبل" (10 أو أكثر في فئتين من الفئات الاحصائية الخمس في كرة السلة) في الأدوار النهائية، بعد الأسطورة مايكل جوردان (109 مرات).

وعانى كليفلاند في الربع الثالث من المباراة، اذ اكتفى بتسجيل 12 نقطة فقط مقابل 23 لانديانا الذي يستضيف المباراة الرابعة من السلسلة الأحد.

وفي سلسلة ثانية من المنطقة الشرقية، قلص واشنطن ويزاردز الفارق مع متصدر الترتيب في الموسم العادي تورونتو رابتورز، بفوزه عليه 122-103 في المباراة الأولى من السلسلة التي يستضيفها على ملعبه.

وعانى تورونتو في المباراة من "شراسة" واشنطن لاسيما في الدفاع، ما انعكس توترا على أرض الملعب بين اللاعبين، لاسيما بين لاعب واشنطن ماركييف موريس وأو جاي انيوبي من تورونتو، واللذين كانا قاب قوسين أو أدنى من العراك بعد مرور دقيقتين على انطلاق المباراة.

وصنع واشنطن الفارق في الربع الثالث من المباراة. فبعد نهاية الشوط الأول بتقدم المضيف بفارق ثماني نقاط فقط (69-61)، تمكن واشنطن من التفوق في الربع الثالث بفارق 11 نقطة (32-21)، كانت كافية لانهاء المباراة بالفوز في ظل نهاية الربع الأخير بتعادل (21-21).

ويدين واشنطن بفوزه الى لاعبيه برادلي بيل وجون وول اللذين سجلا بالتساوي نحو نصف نقاط الفريق (28 نقطة لكل منهما). ولدى تورونتو، كان ديمار ديروزن الأفضل مع 23 نقطة، مقابل 19 نقطة لكايل لاوري.

ويخوض الفريقان المباراة الرابعة الأحد، قبل العودة الى ملعب تورونتو.

وأكمل ميلووكي باكس سلسلة تفوق الفرق المضيفة في المباراة الأولى على ملعبها الجمعة، بتغلبه على بوسطن سلتيكس بنتيجة 116-92، ليقلص الفارق في السلسلة الى 1-2.

وبدا المضيف منذ بداية المباراة في طريقه الى الحسم، اذ اكتفى بوسطن بتسجيل 12 نقطة فقط في الربع الأول مقابل 27 لميلووكي.

وكان كريس ميدلتون الأفضل للمضيف بتسجيله 23 نقطة، بينما اكتفى آل هورفورد، أفضل مسجلي بوسطن حامل الرقم القياسي في عدد ألقاب الدوري، بـ 16 نقطة فقط.

وتقام المباراة الرابعة بين الفريقين الأحد أيضا.