بطولة فرنسا: غانغان يشعل الصراع على الوصافة باسقاطه موناكو

إعلان

باريس (أ ف ب) - أشعل غانغان الصراع على الوصافة وبالتالي التأهل المباشر الى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، وذلك باسقاطه ضيفه موناكو بطل الموسم الماضي بالفوز عليه 3-1 السبت في المرحلة 34 من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

وبعد أن حسم باريس سان جرمان اللقب وضمانه البطاقة الأولى الى دوري الأبطال، احتدمت المنافسة بين موناكو وليون ومرسيليا على البطاقتين الأخريين اللتين تذهبان لصالح الثاني والثالث، ولن تحسم الأمور على الأرجح حتى المرحلة الختامية.

وبفوز ليون على ديجون 5-2 الجمعة ثم مرسيليا على ليل 5-1 السبت، أصبح موناكو على بعد نقطة من الثنائي بخسارته الثانية على التوالي بعد تلك المذلة التي تلقاها في المرحلة السابقة أمام سان جرمان (1-7) ما سمح للأخير بحسم اللقب قبل 5 مراحل على ختام الموسم.

وسيكون على فريق المدرب البرتغالي ليوناردو جارديم استعادة توازنه في المراحل الأربع المتبقية من أجل تجنب الغياب عن دوري الأبطال، المسابقة التي ودع هذا الموسم من الدور الأول بحلوله ثالثا في مجموعته خلف بشكتاش التركي وبورتو البرتغالي.

ويختتم نادي الامارة الذي خسر ايضا نهائي كأس الرابطة على يد سان جرمان وودع مسابقة الكأس المحلية من أدوارها الأولى على يد ليون، مشواره في الدوري ضد اميان وكاين وسانت اتيان وتروا.

ويمكن القول أن موناكو الذي عانى أصلا من غياب العديد من لاعبيه مثل المونتينيغري ستيفان يوفيتيتش والسنغالي كيتا بالدي والكولومبي راداميل فالكاو الذي أصيب خلال الاحماء، دفع السبت ثمن خطأ البرازيلي جيمرسون ناسيمينتو الذي طرد بعدما محاولته منع الكرة من دخول الشباك بيده، مانحا غانغان ركلة جزاء نفذها جيمي بريان بنجاح (22).

- مرسيليا يرد على ليون -

ودخل نادي الامارة الى استراحة الشوطين متخلفا بهدفين بعدما عزز اتيان ديدون تقدم أصحاب الأرض في الدقيقة 34، ثم استهل الشوط الثاني بهدف ثالث في مرماه سجله في الدقيقة 47 ماركوس تورام، نجل المدافع الدولي السابق ليليان تورام الفائز بكأس العالم عام 1998.

وقلص المامي توريه الأضرار بتسجيل الهدف الوحيد لموناكو (63)، دون أن يكون ذلك كافيا لاعادة فريق جارديم الى اجواء اللقاء وتجنيبه هزيمته السادسة هذا الموسم.

وعلى "ستاد فيلودروم"، رد مرسيليا على خماسية ليون أمام ديجون، بفوز كبير على ليل المهدد بالهبوط 5-1.

ورفع مرسيليا رصيده الى 69 نقطة بالتساوي مع ليون الذي يتقدم على النادي المتوسطي بفارق الأهداف.

وقدم مرسيليا الذي يستعد لمواجهة ريد بول سالزبورغ النمسوي في ذهاب نصف نهائي الدوري الاوروبي، بداية رائعة حيث انهى الشوط الاول برباعية حملت توقيع فلوريان توفان (12 و30 من ركلة جزاء) واليوناني كوستاس ميتروغلو (35 و38).

ورفع توفان رصيده الى 19 هدفا في الدوري و22 في مختلف المسابقات هذا الموسم، في المركز الثاني في ترتيب الهدافين بالتساوي مع البرازيلي نيمار (باريس سان جرمان)، وبفارق 6 اهداف عن الاوروغوياني ادينسون كافاني مهاجم سان جرمان.

وفي الثاني، قلص الجزائري ياسين بنزية الفارق لليل (54)، قبل ان يعيده الارجنتيني لوكاس اوكامبوس (68) الى سابق عهده.