اليمن

الحوثيون يعلنون مقتل رئيس "المجلس السياسي" في غارة للتحالف العربي

يمنيون أمام منازلهم المدمرة بصنعاء جراء غارة للتحالف العربي بقيادة السعودية

أعلن الاثنين الحوثيون مقتل صالح الصماد رئيس "المجلس السياسي" الذي يعتبر السلطة العليا لديهم، في غارة شنتها قوات التحالف الذي تتزعمه السعودية ظهر الخميس 19 نيسان/أبريل على محافظة الحديدة في غرب اليمن. وتم اختيار مهدي محمد حسين المشاط بدلا عنه.

إعلان

قتل صالح الصماد رئيس "المجلس السياسي"، السلطة العليا لدىالحوثيين في اليمن ، في غارة جوية الأسبوع الماضي لقوات التحالف الذي تقوده السعودية، كما أعلن الحوثيون الاثنين.

ونعت وكالة سبأ التي يسيطر عليها الحوثيون في بيان "استشهاد" الصماد، مشيرة إلى مقتله ظهر الخميس 19 نيسان/أبريل في غارة جوية للتحالف على محافظة الحديدة، في غرب اليمن.

وقال البيان إن المجلس السياسي "أقر اختيار الأخ مهدي محمد حسين المشاط" رئيسا للمجلس السياسي الأعلى.

ومن جهتها، أوردت مصادر أمنية يمنية حكومية أن الصماد "قتل بغارة للتحالف يوم الخميس في ضاحية البريهي، جنوب مدينة الحديدة".

وبحسب المصادر الأمنية فإن عددا من القيادات العسكرية لدى الحوثيين كانوا برفقة الصماد، وقتل عدد منهم في الغارة. ولم يعرف حتى الآن عددهم.

وكان اسم الصماد في لائحة من أربعين مسؤولا في صفوف الحوثيين في اليمن أعلنتها المملكة السعودية، عارضة مكافآت مالية بملايين الدولارات لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى اعتقال أحدهم.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم