ايمري يعلن رحيله عن سان جرمان في نهاية الموسم

إعلان

باريس (أ ف ب) - أعلن المدرب الإسباني اوناي ايمري الجمعة وبشكل رسمي أنه سيرحل عن نادي باريس سان جرمان الفرنسي لكرة القدم في نهاية الموسم الحالي، وذلك بعد عامين على استلامه المهمة مع النادي الباريسي المتوج اخيرا بلقبي كأس الرابطة والدوري المحليين.

وقال ايمري الذي ينتهي عقده الحالي في حزيران/يونيو المقبل، في مؤتمر صحافي الجمعة أنه "تواصلت مع اللاعبين وعقدنا اجتماعا مع رئيس النادي (القطري) ناصر الخليفي والمدير الرياضي انتيرو هنريكه وقررنا عدم مواصلة المشوار معا".

ويعتقد بأن المدرب السابق لبوروسيا دورتموند الألماني توماس توخل الذي يحب عن فريق منذ ايار/مايو 2017، سيخلف ايمري في هذا المنصب.

وتعاقد سان جرمان في 2016 مع المدرب السابق لفالنسيا واشبيلية على أمل قيادته الى لقبه الأول في دوري الأبطال، لكن النادي الباريسي ودع المسابقة القارية من الدور ثمن النهائي في موسميه مع ايمري رغم الأموال الطائلة التي أنفقها لتعزيز صفوفه.

وانتهى مشوار سان جرمان هذا الموسم على يد ريال مدريد الإسباني حامل اللقب الذي فاز على النادي الباريسي ذهابا وايابا 1-3 و1-2 على التوالي.

ورغم احرازه لقب الدوري قبل مراحل عدة على انتهاء الموسم واحتفاظه بلقب كأس الرابطة ووصوله الى نهائي الكأس المقرر في 8 ايار/مايو ضد ليزيربييه (درجة ثالثة)، لن يتمكن ايمري من مواصلة مغامرته الباريسية.

واعتبر المدرب الإسباني الجمعة أنه "بعد (الخروج أمام) ريال مدريد، كان يتوجب علينا المحافظة على وتيرتنا، مستوانا، هذا أمر هام، ونجح الفريق في تحقيقه"، متحدثا عن مستقبله بعد نهاية الموسم بالقول "أنا مركز تماما على يوم الاحد (مباراة الدوري ضد غانغان) ونهائي كأس فرنسا. بعدها، سنرى ما سيحصل".

وعن النصيحة التي يمكن أن يسديها لخلفه، قال ايمري "من المؤكد أنه إذا كان بحاجة الى أي شيء فبإمكاني مساعدته واعطاؤه رأيي. أنا منفتح على مساعدته إذا دعت الحاجة".