منطقة اليورو تحدد حزيران/يونيو موعدا للتوصل الى اتفاق حول ديون اليونان

إعلان

صوفيا (أ ف ب) - حدد وزراء مالية منطقة اليورو الجمعة مهلة شهرين للتوصل الى اتفاق حول ترتيبات خروج اليونان من برامج المساعدات المالية التي تستفيد منها منذ ثماني سنوات، بما في ذلك اجراءات تخفيض الديون التي ينقسمون بشأنها.

وقال ماريو سينتينو رئيس مجموعة اليورو إن اليونان لا تزال تحتاج لاجراء اصلاحات قبل ان تتمكن من الخروج من برنامج الانقاذ المالي في 20 اب/اغسطس.

وقال سينتينو الذي يشغل ايضا منصب وزير مالية البرتغال "بناء على مراجعة ناجحة، ستقرر مجموعة اليورو في حزيران/يونيو بشأن جميع العناصر التي قد تساعد في خروج اليونان من البرنامج بحلول اب/اغسطس".

ولم يبحث وزراء مالية مجموعة اليورو في اجتماعهم في صوفيا خفض ديون اليونان، وهذه مسألة شائكة، لكن المفوض الاوروبي للاقتصاد والشؤون المالية بيار موسكوفيسي قال "علينا ان نتوصل الى اتفاق يتضمن مجموعة كبيرة من الالتزامات لتخفيف عبء الدين اليوناني".

وتابع موسكوفيسي ان "21 حزيران/يونيو هو اليوم الذي يجب ان نتخذ فيه قرارا يؤدي الى انتهاء هذا البرنامج".

ويعتبر تخفيف الديون مسألة شديدة الحساسية لا سيما وان ديون اليونان للدول الاوروبية تقارب 180 بالمئة من اجمالي ناتجها السنوي.

وبدات اليونان في وقت سابق هذا الشهر محادثات بشأن الاجراءات التي سيتعين عليها تبنيها قبل خروجها من برنامج الانقاذ.

وبعد سبعة اعوام من اجراءات تقشف هدفت الى التصدي لازمة ديون هائلة، سجلت اليونان نسبة نمو خجولة في 2017 على خلفية اجراءات تصحيح مالي.