تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ممثل البوليساريو في فرنسا: "أتحدى المغرب أن يقدم أبسط دليل على ادعاءاته"

ممثل جبهة "البوليساريو" في فرنسا أبي بشراي البشير 01 أيار/مايو 2018
ممثل جبهة "البوليساريو" في فرنسا أبي بشراي البشير 01 أيار/مايو 2018 صورة ملتقطة من شاشة فرانس24

نفت جبهة "البوليساريو" على لسان ممثلها في فرنسا أبي بشراي البشير، بشكل قاطع، اتهام المغرب لها بتلقيها أسلحة من حزب الله. وكانت المملكة قد أعلنت الثلاثاء قطع علاقاتها الدبلوماسية مع إيران على خلفية دعم الحزب اللبناني للبوليساريو بالسلاح، عبر وسيط في سفارة إيران بالجزائر.

إعلان

كذب ممثل جبهة تحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب "البوليساريو" في فرنسا أبي بشراي البشير، اتهام الرباط للجبهة بتلقي أسلحة من حزب الله اللبناني. وأكد البشير عدم وجود أي عسكري يشرف على تدريب عناصر الجبهة في الأراضي الصحراوية، داعيا الرباط إلى تقديم الأدلة التي تملكها لإثبات تلك الاتهامات.

وقال البشير في مداخلة على فرانس24 الثلاثاء "أنا أتصور أن هذه الادعاءات تأتي في ضوء اجتماعات مجلس الأمن الدولي... وهي خطوة انتهازية من أجل تموقع جديد ضمن الخارطة السياسية الدولية والإقليمية الجديدة" وتابع المتحدث باسم البوليساريو "الهدف النهائي لهذه الخطوة هو الاحتماء من تبعات قرار مجلس الأمن الدولي"، والذي أمهل المغرب ستة أشهر للعودة إلى التفاوض، على حد تعبير البشير.

من جهته، نفى حزب الله اللبناني إرسال أسلحة إلى جبهة البوليساريو، وتأسف لأن "يلجأ المغرب بفعل ضغوط أمريكية وإسرائيلية وسعودية لتوجيه هذه الاتهامات الباطلة". بحسب ما جاء في بيان أصدره الحزب ساعات بعد إعلان المغرب قطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران.

 

فرانس24

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن