جائزة اسبانيا الكبرى: ماركيز يحقق فوزه الثاني وينتزع صدارة "موتو جي بي"

إعلان

خيريز دي لا فرونتيرا (إسبانيا) (أ ف ب) - حقق الاسباني مارك ماركيز (هوندا)، الساعي الى لقبه الثالث تواليا والخامس خلال مسيرته في فئة "موتو جي بي"، فوزه الثاني لهذا الموسم وانتزع صدارة الترتيب العام بعدما أنهى جائزة اسبانيا الكبرى، المرحلة الرابعة من بطولة العالم للدراجات النارية، في المركز الأول.

وتقدم ماركيز بفارق 5,241 ثانية على الفرنسي يوهان زاركو (ياماها تيك 3) الذي استفاد من سقوط جماعي طال كلا من الإسبانيين داني بدروزا (هوندا) وخورخي لورنزو (دوكاتي) والإيطالي اندريا دوفيتسيوزو (دوكاتي)، من أجل نيل المركز الثاني في السباق والترتيب العام على حد سواء.

وكانت المنافسة محتدمة في اللفات الأولى من السباق الذي بدأه البريطاني كارل كراتشلو (ال سي ار هوندا) من المركز الأول، لكن سرعان ما بدأ ماركيز بالابتعاد في الصدارة قبل أن يحصل الحادث في اللفة 14 (من أصل 25) حين حصل احتكاك بين بدروزا ولورنزو فسقطا أرضا وتسببا ايضا بخروج دوفيتسيوزو الذي دخل الى هذا السباق وهو في صدارة الترتيب وخرج منه في المركز الخامس.

واستفاد الإيطالي الآخر اندريا يانوني (سوزوكي) مما حصل لينهي سباقه الثاني على التوالي في المركز الثالث، ليصعد في الترتيب العام الى المركز الرابع برصيد 47 نقطة، فيما تصدر ماركيز الذي يحقق فوزه الثاني في سباق بلاده ضمن فئة موتو جي بي والـ37 في مسيرته، بـ70 نقطة أمام زاركو (58) والإسباني الآخر مافريك فيناليس (58) الذي حل سابعا الأحد على دراجة ياماها.

وفي فئة موتو 2، حقق الإيطالي لورنزو بالداساري (كاليكس) الفوز الثاني في مسيرته، متقدما بفارق 2,851 ثانية على البرتغالي ميغيل اوليفيرا (كاي تي ام) الذي انطلق من المركز الرابع عشر لكنه حل في نهاية المطاف ثانيا أمام الإيطالي الآخر فرانشيسكو بانيايا (كاليكس) الذي حافظ على صدارة الترتيب العام.

ويتقدم بانيايا، الفائز بالسباق الماضي على حلبة اوستن الأميركية، بفارق 9 نقاط على بالداساري الثاني و10 على اوليفيرا الثالث.

وفي فئة موتو 3، حقق الألماني فيليب اوتل (كاي تي ام) فوزه الأول من أصل 91 سباقا في مسيرته، بعدما حسم مواجهة المثيرة مع الإيطالي ماركو بيتسيكي (كاي تي ام) الذي حل ثانيا أمام الإسباني ماركوس راميريز (كاي تي ام) وانتزع صدارة الترتيب العام.

واستفاد بيتسيكي (19 عاما) من انسحاب المتصدر السابق الإسباني خورخي مارتن ومواطن الأخير آرون كانيت (كلاهما هوندا) من أجل التربع على الصدارة برصيد 63 نقطة وبفارق 12 نقطة عن مارتن.