تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بيرلو يأمل في دور مع الطاقم التدريبي لمنتخب إيطاليا

إعلان

ميلانو (أ ف ب) - كشف لاعب كرة القدم الإيطالي المعتزل أندريا بيرلو الثلاثاء عن رغبته في نيل دور مع الطاقم التدريبي لمنتخب بلاده، مؤكدا ان القميص الأزرق للمنتخب "لطالما كانت بمثابة جلدي الثاني".

وقال اللاعب السابق لناديي يوفنتوس وميلان، والبالغ حاليا 38 عاما، انه يرغب في السير على خطى العديد من مواطنيه الذين امتهنوا التدريب.

وأضاف بعد حصوله على جائزة "فاتشيتي" التي تمنح سنويا لشخصية في كرة القدم "تكلمنا عن ذلك مؤخرا مع (المدرب السابق لنادي بايرن ميونيخ الالماني) كارلو (أنشيلوتي). تكلمنا عن امكانية التدريب معا، ولكن حتى الآن ما زلت شابا وثمة الوقت الكافي للتفكير بالأمر".

واعتزل بيرلو، الذي خاض آخر عامين في مسيرته الكروية مع فريق نيويورك سيتي في الدوري الاميركي، في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، ويتضمن سجله الفوز بكأس العالم 2006 في ألمانيا وبلقبين في دوري أبطال اوروبا وستة القاب للدوري الايطالي "سيري أ".

ولم يحسم بيرلو، الذي ارتدى قميص المنتخب الإيطالي خلال 116 مباراة دولية، قراره بشأن مستقبله بعد اعتزاله، بانتظار اقامة مباراة اعتزاله على ملعب سان سيرو في ميلانو في 21 أيار/مايو الحالي.

وتابع "سوف أتكلم مع كوستاكورتا (المدافع السابق أليساندرو المكلف بملف تعيين مدرب جديد للمنتخب) لأنه صديقي. غالبا ما أراه، وفي حال كانت ثمة طريقة للعمل معا فستكون الامور رائعة، ولكن سنقرر ذلك مع مرور الوقت".

وكلف كوستاكورتا مدافع ميلان السابق بالبحث عن خليفة لجانبييرو فنتورا الذي اقيل من منصبه بعدما فشلت إيطاليا في بلوغ نهائيات كأس العالم للمرة الأولى منذ 60 عاما نتيجة خسارتها الملحق الأوروبي أمام السويد.

ورفض أنشيلوتي، مدرب بيرلو السابق في ميلان، عرض الاتحاد الايطالي لكرة القدم لتولي تدريب المنتخب. وبات روبرتو مانشيني، مدرب نادي زينيت سان بطرسبورغ الروسي، الاوفر حظا لتولي هذه المهمة.

ووصف بيرلو أنشيلوتي بأنه "والدي الثاني (...) لقد كان شخصا هاما علمنا الكثير من الامور على المستوى الانساني، لذا أريد أن أشكره على ذلك".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.