تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ثقافة

الإيراني أصغر فرهادي يفتتح الدورة وفيلمان عربيان في المسابقة الرسمية

صورة مأخوذة من شاشة فرانس24

شبح هارفي وينستين يخيم على الدورة الـ71 لمهرجان كان السينمائي التي تفتتح مساء الثلاثاء. وأثرت الفضائح التي لاحقت واينستين بشكل خاص على تشكيلة لجنة التحكيم التي باتت مؤلفة بغالبيتها من نساء، خمسة من أصل تسعة أعضاء، على رأسهن الممثلة والمنتجة الأسترالية كايت بلانشيت. وتطغى المشاركة الفرنسية على الأفلام بالإضافة للحضور الإيراني البارز والذي سيتكلل بحفل الافتتاح من خلال عرض فيلم "إفري بادي نوز" للمخرج الإيراني أصغر فرهادي الحائز على جائزة أوسكار.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن