تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مورينيو يؤكد ان يونايتد "إيجابي جدا" بشأن تعافي فيرغوسون

2 دَقيقةً
إعلان

لندن (أ ف ب) - قال البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد الانكليزي الأربعاء ان ناديه "إيجابي جدا" حيال قدرة مدربه السابق "السير" الاسكتلندي أليكس فيرغوسون على التعافي من العملية الجراحية التي خضع لها لايقاف نزيف في الدماغ.

وأكد يونايتد السبت ان فيرغوسون (76 عاما) خضع لعملية طارئة وناجحة، أدخل على أثرها غرفة العناية الفائقة، ما دفع العديد في عالم كرة القدم الى التعبير عن تضامنهم وتمنياتهم بالشفاء السريع للمدرب الذي أمضى نحو 27 عاما مع النادي، قاده خلالها الى تحقيق 38 لقبا مهما أبرزها الدوري الانكليزي الممتاز 13 مرة ودوري أبطال أوروبا مرتين.

وفي حين لم يصدر النادي بعد بيانه الأول، أي تعليق بشأن صحة فيرغوسون، أفادت تقارير صحافية انكليزية الثلاثاء ان المدرب السابق يظهر إشارات إيجابية على التعافي، وتمكن من التحدث الى بعض أفراد عائلته.

وفي مؤتمر صحافي عشية مباراة مؤجلة ضد وست هام، رفض مورينيو الاجابة على سؤال عما اذا قام بزيارة فيرغوسون في المستشفى، مؤكدا رغبته في احترام خصوصية عائلته، وهو ما شدد عليه يونايتد من البداية.

الا ان مورينيو أكد تفاؤل النادي بشأن صحة فيرغوسون، قائلا "نحن واثقون (...) النادي إيجابي، إيجابي جدا".

ولقي فيرغوسون رسائل تضامن ودعم من مختلف أنحاء العالم في الأيام الماضية، بينما اعتبر مورينيو ان المحنة التي يمر بها المدرب الأسطوري السابق، ستنعكس إيجابا على اللاعبين عندما يخوضون مباراة الغد.

وكشف البرتغالي ان لاعب الوسط المخضرم مايكل كاريك الذي سيعتزل نهاية الموسم وسيعمل في الجهاز الفني للفريق، سيحمل شارة القائد عندما يخوض فريقه مباراته الاخيرة ضد واتفورد الأحد على ملعب أولد ترافورد.

وقال "سيكون أساسيا في المباراة الاخيرة في أولد ترافورد. هذه آخر مباراة لنا هذا الموسم في الدوري الانكليزي وكونه قائدنا، سيخوض آخر مباراة له كأساسي أمام مشجعي النادي".

وأشاد مورينيو بكاريك بقوله "الميزة الأهم هو ان تكون رجلا، رجلا بالخط العريض، رجلا بكل ما للكلمة من معنى (...) كرة القدم لا تملك الكثير من هؤلاء، ليس فقط كرة القدم بل المجتمع ايضا وبالتالي عندما تجد شخص مثله يجب ان تعطيه قيمته وتحتفظ به"، مضيفا "بطبيعة الحال، هو يتمتع بالمميزات التي نعتقد أنها تجعل منه مدربا ناجحا".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.