تخطي إلى المحتوى الرئيسي

العراق: نحو مليون عسكري يدلون بأصواتهم قبيل الانتخابات التشريعية

جندية عراقية كردية تدلي بصوتها في مركز اقتراع في عملية تصويت خاصة قبل الانتخابات التشريعية في 10 أيار/مايو 2018
جندية عراقية كردية تدلي بصوتها في مركز اقتراع في عملية تصويت خاصة قبل الانتخابات التشريعية في 10 أيار/مايو 2018 أ ف ب

فتحت مكاتب الاقتراع في العراق أبوابها الخميس أمام نحو مليون عسكري للإدلاء بأصواتهم في عملية تصويت خاصة، قبل يومين على الانتخابات التشريعية المقررة في 12 أيار/مايو الجاري. وفرضت القوات الأمنية إجراءات مشددة على مداخل المراكز، بعد تهديدات تنظيم "الدولة الإسلامية" باستهداف الناخبين ومراكز التصويت.

إعلان

قبل يومين من انطلاق الانتخابات التشريعية العراقية، بدأ الخميس نحو مليون عسكري في الإدلاء بأصواتهم في عملية تصويت خاصة بالقوات الأمنية، وسط إجراءات مشددة.

وفتحت مكاتب الاقتراع الموزعة على مدارس عدة أبوابها عند الساعة السابعة صباحا بالتوقيت المحلي، وتستمر حتى الساعة الثامنة مساء.

شكاوى من بعض الخروقات التي تخللت عملية تصويت العسكريين في الانتخابات التشريعية العراقية

ومع انطلاق العملية الانتخابية، توافد العشرات من عناصر الشرطة ولواء رئاسة الجمهورية ببزاتهم العسكرية إلى مدرسة الأمل الابتدائية في الكرادة بوسط بغداد.

وفي شمال البلاد، وفي إقليم كردستان العراق تحديدا، اصطف مقاتلو البشمركة في طوابير أمام مراكز الاقتراع، بحسب ما أظهرت صور بثتها القنوات المحلية.

وإلى الجنوب، في محافظة البصرة تحديدا، أكد مفوض المرور حسن محمد (48 عاما) بعيد الإدلاء بصوته "نريد التغيير، نريد شيئا جديدا، ولدينا أمل".

وفرضت القوات الأمنية إجراءات مشددة على مداخل المراكز، وقامت بتفتيش الوافدين مرتين قبل الدخول، خشية وقوع عمليات إرهابية، هدد بها تنظيم "الدولة الإسلامية".

وأعلنت المفوضية العليا للانتخابات في العراق الخميس، أن نحو 24,5 مليون ناخب يمكنهم التصويت في البلاد، بينهم 3,5 مليون يصوتون لأول مرة.

وأشارت المفوضية أيضا إلى أن نحو مليون ناخب عراقي مغترب، سيصوتون في 136 مركزا موزعين على 21 دولة في العالم.

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.