تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحافة العالمية

اليمن.. من سيوقف معركة الحديدة؟

في جولة الصجافة اليوم أهم الأخبار عن معركة الحديدة باليمن ومراسم انطلاق فعاليات كأس العالم بروسيا أو الخسارة الكبيرة التي مني بها منتخب السعودية بالإضافة إلى الإعلان عن التشكيلة الوزارية في مصر والأردن.

إعلان

البداية باليمن وتحديدا بالحديدة التي تشهد معارك ضارية بين القوات النظامية المدعومة من قبل التحالف وجماعة الحوثي

صحيفة مآرب اليمنية نشرت مقالا لعبد الرحمن الراشد الذي اتهم جماعة الحوثي وإيران بالتدبير لمجزرة في الحديدة بدليل أن ميليشياتهم وتعزيزاتها اندست وسط المناطق السكنية وتحصنت بالمدنيين.. الكاتب أدان تصرف الجماعة التي حثها على الاستسلام أو الانسحاب من أجل حقن دماء اليمنيين

موقع المنار نشر مقالا تحت عنوان لماذا هذا التسارع نحو ميناء الحديدة؟

ما يجب أن يدركه القارئ أن هذا الميناء يخضع إلى عملية محاصرة تامة من قبل هذا التحالف ولا تصل أية سفينة إلى الميناء دون عملية تفتيش مشددة من قبل قواته للتأكد من خلوها من أية أسلحة قد تصل إلى الجيش اليمني واللجان الشعبية والحوثيين الذين يقاتلون الغزاة البرابرة من العربان وغيرهم. وفي كثير من الأحيان تم حجز السفن لفترات طويلة بحيث أتلفت المواد الغذائية قبل السماح لهذه السفن بتفريغ حمولتها.

في صحيفة رأي اليَوم تقرون مقالا حول الإعلان عن التشكيلة الوزارية في الاْردن كاتب المقال يعرفنا بالطاقم الوزاري الجديد ويذكر بأهم العقبات والصعوبات التي يواجهها أعضاء الحكومة الجديدة خصوصا في ظل وضع اقتصادي متدهور دفع بالأردنيين إلى الخروج في تظاهرات خلال الأسبوع الماضي.

العربي الجديد : مصر.. لماذا حظيت وزارة الدفاع باهتمام رواد مواقع التواصل الاجتماعي

الصحيفة نشرت مقالا عن الحقيبة الوزارية الوحيدة التي حظيت باهتمام رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع التعديل الوزاري الجديد في مصر؛ وهي الإطاحة بالفريق صدقي صبحي وزير الدفاع،

في هذا الصدد نقلت الصحيفة آراء عدد كبير من المدونين المصريين الذين علقوا على هذا التعيين عبر وسائل التواصل الاجتماعي آراء انحصرت بين التبريكات والانتقادات.

مراسم انطلاق فعاليات كأس العالم بروسيا أو الخسارة الكبيرة التي مني بها منتخب السعودية حدثان تصدرا الصحافة العالمية..

 

ففي القدس العربي مقال عن الفرصة التي يتيحها تنظيم فعليات كأس العالم بالنسبة إلى موسكو.. المونديال يشكل فرصة لروسيا لتثبيت مكانتها كقوة عظمى.إذ إنه على مدى أسابيع ستكون روسيا قبلة أنظار عشاق اللعبة الشعبية الأولى عالميا، بعدما كانت محط انتقادات منذ اختيارها في 2010 لاستضافة المونديال للمرة الأولى في تاريخها.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.